أخبار

بعد مقتل السفير الإيطالي.. الكونغو تلزم الدبلوماسيين الأجانب بالإبلاغ عن تحركاتهم
تاريخ النشر: 24 فبراير 2021 13:55 GMT
تاريخ التحديث: 24 فبراير 2021 15:25 GMT

بعد مقتل السفير الإيطالي.. الكونغو تلزم الدبلوماسيين الأجانب بالإبلاغ عن تحركاتهم

ألزمت حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية الدبلوماسيين الأجانب، بإبلاغها بتحركاتهم خارج العاصمة كينشاسا في أعقاب مقتل السفير الإيطالي. وقُتل السفير لوكا أتاناسيو

+A -A
المصدر: رويترز

ألزمت حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية الدبلوماسيين الأجانب، بإبلاغها بتحركاتهم خارج العاصمة كينشاسا في أعقاب مقتل السفير الإيطالي.

وقُتل السفير لوكا أتاناسيو وحارسه الشخصي فيتوريو إياكوفاتشي والسائق لدى برنامج الأغذية العالمي مصطفى ميلامبو، في هجوم نفذه مسلحون يوم الإثنين، على قافلة تابعة للبرنامج أثناء مرورها في شرق البلاد.

وذكر موقع وزارة الخارجية الإيطالية على الإنترنت، أن أتاناسيو كان يرأس بعثة إيطاليا في كينشاسا منذ 2017 وصار سفيرا العام 2019. وهو بحسب صفحته على فيسبوك متزوج وله ثلاث بنات شابات.

ووقع الهجوم في البلدة نفسها التي تعرض فيها سائحان بريطانيان للاختطاف لفترة وجيزة في العام 2018؛ ما دفع متنزه فيرونجا الوطني لإغلاق أبوابه أمام السائحين لمدة تسعة أشهر.

وتعمل عشرات من المجموعات المسلحة على امتداد حدود الكونغو مع رواندا وأوغندا. وتعرض حراس المتنزه للهجمات مرارا، وقتل ستة منهم في كمين الشهر الماضي.

وذكرت السلطات في الكونغو، أنه لا توجد معلومات إلى الآن عن من يقف وراء الاعتداء، كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

والتقى الرئيس فيليكس تشيسيكيدي بكبار مستشاريه الأمنيين أمس الثلاثاء، لبحث الرد على الهجوم.

وقال مكتبه في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، ”لن يكون بوسع السفراء ورؤساء البعثات بعد الآن مغادرة كينشاسا والتجول داخل البلاد دون إبلاغ رئيس الدبلوماسية الكونغولية والجهات المختصة“.

وأضاف أن الحكومة تعهدت بتعزيز الأمن في المناطق العالية المخاطر.

وقال دبلوماسيان أجنبيان، طلبا عدم نشر اسميهما: إن شرط الإبلاغ ربما ينتهك اتفاقية فيينا، وهي معاهدة دولية تحكم العلاقات الدبلوماسية بين الدول.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك