أخبار

مقتل أستاذ جامعي جراء انفجار قنبلة في كابول
تاريخ النشر: 18 فبراير 2021 13:47 GMT
تاريخ التحديث: 18 فبراير 2021 14:55 GMT

مقتل أستاذ جامعي جراء انفجار قنبلة في كابول

ذكر مسؤولون في الشرطة أن أستاذًا في جامعة كابول قُتل في انفجار قنبلة استهدف سيارته، اليوم الخميس، في أول هجوم منذ أيام بعد سلسلة هجمات وقعت خلال الأسابيع

+A -A
المصدر: رويترز

ذكر مسؤولون في الشرطة أن أستاذًا في جامعة كابول قُتل في انفجار قنبلة استهدف سيارته، اليوم الخميس، في أول هجوم منذ أيام بعد سلسلة هجمات وقعت خلال الأسابيع الماضية.

وقال فردوس فارامارز المتحدث باسم الشرطة إن“مباشر مسلميار“ أستاذ الشريعة قُتل في كابول برفقة شخص آخر. ولم تتضح هوية القتيل الآخر حتى الآن، لكن تقارير إعلام ذكرت أنه أستاذ أيضًا.

وشهدت كابول خلال الأسابيع الماضية سلسلة هجمات باستخدام قنابل لاصقة صغيرة توضع أسفل السيارات، واغتيالات موجهة ضد أفراد أمن، وقضاة، ومسؤولين حكوميين، وناشطين في المجتمع المدني، وصحفيين.

ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن مسؤولين حكوميين يلقون باللوم على مقاتلي طالبان، ويقولون إنهم يستخدمون هذه الأساليب لبث الخوف، وتجنب سقوط الكثير من الضحايا المدنيين في الوقت نفسه.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك