أخبار

ماكرون يستبعد تغيير وجود فرنسا العسكري في منطقة الساحل الأفريقي‎
تاريخ النشر: 16 فبراير 2021 14:38 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2021 16:45 GMT

ماكرون يستبعد تغيير وجود فرنسا العسكري في منطقة الساحل الأفريقي‎

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مؤتمر صحفي عقد اليوم الثلاثاء، بعد قمة عن منطقة الساحل الأفريقي، إن فرنسا ليس لديها خطط لتعديل وجودها العسكري بالمنطقة في

+A -A
المصدر: رويترز

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في مؤتمر صحفي عقد اليوم الثلاثاء، بعد قمة عن منطقة الساحل الأفريقي، إن فرنسا ليس لديها خطط لتعديل وجودها العسكري بالمنطقة في الوقت الحالي، وإن أي تغييرات ستعتمد على القوات المشاركة من دول أخرى.

وأضاف ماكرون، في حديث أعقب القمة الافتراضية التي عقدتها مجموعة الدول الخمس في منطقة الساحل، أن دولا أوروبية أخرى تبدي استعدادا متزايدا للمشاركة في قوة تاكوبا العسكرية في الساحل.

لكن الرئيس الفرنسي استدرك قائلا: ”ستحدث دون شك تغييرات مهمة على نظامنا العسكري في الساحل في الوقت المناسب، لكنها لن تحدث فورا“.

وتبحث فرنسا، التي كانت في السابق القوة الاستعمارية بالمنطقة، عن استراتيجية للخروج بعد تدخل عسكري على مدى سنوات للتصدي للمتشددين.

وتكبدت فرنسا المليارات في عمليتها لمكافحة التمرد في الساحل، كما شهدت مقتل 55 من جنودها، إلا أن أعمال العنف لا تزال قائمة هناك، مع مؤشرات على انتشارها في مناطق الغرب الأفريقي المطل على الساحل.

وعززت فرنسا عدد قواتها العام الماضي في عملياتها لمكافحة الإرهاب في برخان بنشر 600 جندي، ليصل عدد جنودها هناك إلى 5100 جندي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك