أخبار

بعد أنباء عن اعتقاله.. مسؤول إيراني يوضح حقيقة ما جرى معه خلال زيارته لروسيا
تاريخ النشر: 16 فبراير 2021 7:08 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2021 9:20 GMT

بعد أنباء عن اعتقاله.. مسؤول إيراني يوضح حقيقة ما جرى معه خلال زيارته لروسيا

أوضح مسؤول إيراني، يوم الثلاثاء، حقيقة ما جرى معه خلال زيارته موسكو الأسبوع الماضي، بعدما أفادت تقارير بأنه تعرض للاعتقال. وقال رئيس لجنة الطاقة البرلمانية

+A -A
المصدر: إرم نيوز

أوضح مسؤول إيراني، يوم الثلاثاء، حقيقة ما جرى معه خلال زيارته موسكو الأسبوع الماضي، بعدما أفادت تقارير بأنه تعرض للاعتقال.

وقال رئيس لجنة الطاقة البرلمانية الإيرانية فريدون عباسي، إن ”السلطات الروسية أوقفته لعدة دقائق خلال زيارته إلى موسكو مع وفد برلماني برئاسة رئيس البرلمان محمد باقر قاليباف، من أجل التحقق من جواز سفره“.

وقال عباسي ردا على تقارير تحدثت عن اعتقاله في موسكو بسبب عدم وجود اسمه ضمن قائمة الوفد الإيراني الزائر لروسيا إن ”ادعاء توقيفي في مطار موسكو كذبة كاملة، وهي تهدف فقط إلى تدمير وتشويه زيارة الوفد البرلماني إلى موسكو“.

وأضاف في حديث لوكالة أنباء ”خانه ملت“ التابعة للبرلمان الإيراني: ”تأخرت عملية التحقق من جوازات السفر بضع دقائق، وعندما أثيرت هذه المسألة أوقف السيد قاليباف الوفد النيابي بأكمله لحل هذه القضية وتم حل هذه المسألة في وقت قصير“.

وتابع عباسي – وهو شخصية مقربة من الرئيس الإيراني السابق المتشدد محمود أحمدي نجاد – أن ”رئيس لجنة السياسة الخارجية في الدوما الروسي اعتذر عن هذه المشكلة الصغيرة والتأخير“.

وتولى فريدون عباسي منصب رئيس الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية في عام 2011، وبعد وصول الرئيس حسن روحاني إلى السلطة، أبعده عن منصبه في 2013.

وعباسي حاصل على دكتوراه في الفيزياء النووية من جامعة بهشتي في طهران، وهو رئيس قسم الفيزياء في جامعة الإمام الحسين وعضو المجلس المركزي للرابطة النووية الإيرانية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك