أخبار

مقرر الأمم المتحدة: قادة المجلس العسكري في ميانمار "سيحاسبون" على أعمال العنف
تاريخ النشر: 14 فبراير 2021 19:31 GMT
تاريخ التحديث: 14 فبراير 2021 23:25 GMT

مقرر الأمم المتحدة: قادة المجلس العسكري في ميانمار "سيحاسبون" على أعمال العنف

قال مقرر الأمم المتحدة الخاص لميانمار، اليوم الأحد، إن قادة المجلس العسكري "سيحاسبون" على أعمال العنف في البلاد، في وقت انتشرت فيه قوات وسط مخاوف من التحضير

+A -A
المصدر: إرم نيوز

قال مقرر الأمم المتحدة الخاص لميانمار، اليوم الأحد، إن قادة المجلس العسكري ”سيحاسبون“ على أعمال العنف في البلاد، في وقت انتشرت فيه قوات وسط مخاوف من التحضير لحملة قمع آنية ضد حركة الاحتجاج على الانقلاب العسكري.

وكتب توم أندروز على تويتر: ”يبدو أن الجنرالات أعلنوا الحرب على الشعب البورمي“.

وأضاف: ”على الجنرالات الانتباه، ستحاسبون“.

وفي وقت من اليوم أطلقت قوات الأمن في ميانمار النار لتفريق محتجين عند محطة للكهرباء، وانتشرت عربات مدرعة في المدن الرئيسية في الوقت الذي يواجه فيه الحكام العسكريون الجدد تاسع يوم من المظاهرات الرافضة للانقلاب والتي شهدت خروج مئات الآلاف إلى الشوارع.

وانتشرت قوات عند محطات توليد الكهرباء في ولاية كاشين الشمالية مما أدى لاندلاع مواجهة مع المتظاهرين الذين قال بعضهم إنهم يعتقدون أن الجيش يعتزم قطع الكهرباء.

وأطلقت قوات الأمن النار لتفريق المحتجين أمام إحدى المحطات في ميتكيينا عاصمة ولاية كاشين حسبما أظهرت لقطات حية بثت على فيسبوك، ولكن لم يتضح إن كانت القوات تستخدم الرصاص المطاطي أو الذخيرة الحية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك