أخبار

تقارير: نجاد يتقرب من نجل خامنئي طمعا في مباركة المرشد لترشحه للرئاسة
تاريخ النشر: 01 فبراير 2021 13:42 GMT
تاريخ التحديث: 01 فبراير 2021 15:40 GMT

تقارير: نجاد يتقرب من نجل خامنئي طمعا في مباركة المرشد لترشحه للرئاسة

تضاربت التقارير الإخبارية وتصريحات المسؤولين في إيران حول لقاء سري جمع الرئيس السابق، محمود أحمدي نجاد ومجتبى خامنئي، نجل المرشد الأعلى، علي خامنئي، لبحث

+A -A
المصدر: مجدي عمر- إرم نيوز

تضاربت التقارير الإخبارية وتصريحات المسؤولين في إيران حول لقاء سري جمع الرئيس السابق، محمود أحمدي نجاد ومجتبى خامنئي، نجل المرشد الأعلى، علي خامنئي، لبحث الاستعدادات لانتخابات الرئاسة الإيرانية المقبلة.

وكانت صحيفة ”الجريدة“ الكويتية نقلت الأسبوع الماضي عن مصدر مقرب من الرئيس الإيراني السابق أحمدي نجاد، قوله إن الأخير التقى سرا مع مجتبى خامنئي، حيث تطرق اللقاء بشكل خاص إلى الانتخابات الرئاسية الإيرانية المقررة في حزيران/يونيو المقبل.

وبحسب المصدر، فإن ”نجاد يتجه إلى إعلان قرار الترشح للانتخابات الرئاسية، رغم عدم ضمان مباركة خامنئي لترشحه، فيما أكد مجتبى لنجاد أنه سيفاتح والده المرشد بشأن ما إذا كان لا يزال متمسكا برفضه ترشح نجاد بشكل خاص“.

وكشف المصدر أن ”مجتبى خامنئي أوضح أن معارضة والده السابقة لترشح نجاد ترجع لتخوفه من تكرار أحداث 2009، وأن المرشد يتخذ قراراته بناء على الظروف. ونظرا للظروف الحالية يُحتمَل أن يغير نصيحته؛ ما اعتبره نجاد وأعوانه موافقة ضمنية على ترشحه“.

ووفقا لصحيفة ”الجريدة“، فإن ”نجاد التقى نائب مجلس خبراء القيادة آية الله أحمد خاتمي، المقرب من خامنئي، وعددا آخر من أعضاء مجلس صيانة الدستور، وطلب منهم القيام بمسعى لدى المرشد الإيراني لمنحه مباركته للترشح“.

2021-02-1-3

في المقابل، نفى مصدر مقرب من الرئيس الإيراني السابق، محمود أحمدي نجاد التقارير الإخبارية التي تحدثت عن لقاء سري جمعه بنجل المرشد الأعلى، مجتبى خامنئي وحتى لقاء نجاد بأعضاء مجلس صيانة الدستور.

وقال بهمن شرف زاده وهو رجل دين إيراني مقرب من نجاد، في تصريحات نقلتها لوكالة أنباء ”ايلنا“ الإيرانية الاثنين، ”لا أعلم شيئا عن هذه اللقاءات وأراها جميعها أخبار كاذبة. كما أن لقاء نجاد بنجل المرشد الأعلى ضمن هذه الأخبار الكاذبة“.

وتعليقا على الحديث المتصاعد في إيران عن حشد نجاد لأصوات ودعم من داخل أروقة النظام لانتخابات الرئاسة، أفاد زاده بأنه ”يقال إن نجاد التقى نحو ثلاث أو أربع مرات مع محمد باقر قاليباف رئيس البرلمان الإيراني بينما لم تحدث هذه اللقاءات كذلك، كما لم يحسم نجاد موقفه من الترشح لانتخابات الرئاسة حتى الآن“.

وكان السياسي الإيراني، محسن بيرهادي كشف في وقت سابق عن لقاءات جمعت نجاد وقاليباف، فيما تحدثت تقارير إخبارية إيرانية عن مساعي نجاد لجذب قائمة قاليباف التي شارك فيها الأخير بالانتخابات البرلمانية، التي انتهت بفوزه برئاسة البرلمان الإيراني.

2021-02-2-4

وتأتي تقارير لقاء نجاد بمجتبى خامنئي في ظل حديث متصاعد في الداخل الإيراني عن خلافة مجتبى لوالده المرشد الأعلى، علي خامنئي في منصب المرشد، إذ أطلق أنصار التيار المتشدد الحاكم حملة دعائية جابت أشهر شوارع وميادين العاصمة طهران تحمل صورا لخامنئي ومجتبى، تحت شعار ”لبيك يا مجتبى“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك