أخبار

مقتل رجل دين إيراني كان قادما من أمريكا
تاريخ النشر: 25 يوليو 2020 22:09 GMT
تاريخ التحديث: 26 يوليو 2020 5:42 GMT

مقتل رجل دين إيراني كان قادما من أمريكا

قالت وسائل إعلام إيرانية معارضة في وقت متأخر من مساء السبت، إن السلطات الأمنية عثرت على جثة رجل دين من الديانة الزرادشتية (المجوسية) في إيران مع اثنين من

+A -A
المصدر: طهران- إرم نيوز

قالت وسائل إعلام إيرانية معارضة في وقت متأخر من مساء السبت، إن السلطات الأمنية عثرت على جثة رجل دين من الديانة الزرادشتية (المجوسية) في إيران مع اثنين من مرافقيه.

وذكرت قناة ”إيران اينتر نيشنال“، إن ”السلطات الأمنية في مدينة ماهان التابعة لمحافظة كرمان جنوب إيران، عثرت على جثة أحد رجال الدين للديانة الزرادشتية يدعى، أرش كسروي، مع اثنين من أصدقائه“، مضيفة أنهم قتلوا على أيدي مجهولين في كرمان.

وأضافت في تقرير لها أن ”آرش كسروي سافر إلى إيران من مدينة كاليفورنيا الأمريكية العام الماضي، لحضور جنازة والده داريوش كسروي، فقد أثره يوم الأحد الماضي، وتم العثور على جثته مع اثنين من أصدقائه في مدينة ماهان التابعة لمحافظة كرمان“.

ويبلغ آرش كسروي من العمر 53 عاما، وهو من مواليد 1967 بمحافظة كرمان ووالده ”داريوش كسروي، ووالدته ”مهربانو كاوياني“، وزوجته هي جيتا نيكزاد ولديهما طفلان اسمهما ”اراد ودينا“.

وهذا الكاهن الزرادشتي انتقل إلى كاليفورنيا من إيران مع عائلته لما يقرب من عشر سنوات، أقام احتفالات دينية بالولاية الأمريكية، كما كان لآراش كسروي تاريخ من التعاون مع أسبوعية أمرداد التي تم نشرها في إيران منذ عام 1999، وفي السنوات الأولى من نشرها، تعاون معها بصفته ”سكرتير المجموعة الشعبية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك