أخبار

هل يترشح زعيم التيار الإصلاحي في إيران للانتخابات الرئاسية؟
تاريخ النشر: 30 يونيو 2020 13:35 GMT
تاريخ التحديث: 30 يونيو 2020 15:15 GMT

هل يترشح زعيم التيار الإصلاحي في إيران للانتخابات الرئاسية؟

سلط تقرير إخباري لصحيفة "شرق" الإيرانية، اليوم الثلاثاء، الضوء على أنباء تفيد باحتمالية ترشح زعيم التيار الإصلاحي في إيران، السياسي المخضرم محمد رضا عارف،

+A -A
المصدر: مجدي عمر – إرم نيوز

سلط تقرير إخباري لصحيفة ”شرق“ الإيرانية، اليوم الثلاثاء، الضوء على أنباء تفيد باحتمالية ترشح زعيم التيار الإصلاحي في إيران، السياسي المخضرم محمد رضا عارف، للانتخابات الرئاسية المقبلة والمقرر إجراؤها في أيار/ مايو 2021.

وكان رضا عارف أعلن، السبت الماضي، استقالته من رئاسة المجلس الأعلى للسياسات في التيار الإصلاحي في إيران، في خطوة استقبلها عدد من أعضاء التيار الإصلاحي بغرابة واستنكار شديدين.

وفي هذا الإطار، قالت صحيفة ”شرق“: إن التصريحات التي يطلقها ساسة التيار الإصلاحي في إيران حول استقالة عارف لا تزال مشتعلة في الأوساط السياسية، خاصة في ظل غموض أسباب ودوافع عارف للاستقالة في هذا التوقيت“.

وكشف تقرير الصحيفة الإيرانية أن استقالة عارف من رئاسة المجلس الأعلى للسياسات في التيار الإصلاحي في إيران كانت تحديدًا قبل 4 أشهر من إعلانه عنها الشهر الجاري.

وأشار إلى أن ”الغموض حول استقالة عارف دفع البعض لطرح تكهنات من قبيل ترشح عارف في الانتخابات الرئاسية لعام 2021، حيث اعتبر البعض أن الاستقالة من رئاسة المجلس الأعلى للسياسات في التيار الإصلاحي جاءت للاستعداد للدخول في منافسات الانتخابات الرئاسية“.

2020-06-8b92c862-c35d-4f73-b2bb-63502bc9bfcc
ولفتت الصحيفة الإصلاحية إلى تأييد عدد من الشخصيات السياسية لخطوة ترشح عارف للانتخابات الرئاسية، وأبرزهم عضو المجلس المركزي لرابطة رجال الدين المقاتلين، محمد علي أبطحي الذي أكد في تصريحات لوسائل إعلام محلية ترشح عارف في الانتخابات المقبلة، وأن الأخير يجهز نفسه للمشاركة في هذه الانتخابات.

وبجانب هذه الفرضية، نوه التقرير إلى رأي عدد آخر من الساسة الإصلاحيين في إيران الذين اعتبروا ”استقالة عارف ربما تكون ضمن برنامج لإعادة هيكلة وإصلاح جبهة الإصلاحيين، ومنها طرح وجوه جديدة في المشهد الراهن؛ لكي يخرج الإصلاحيون بمكاسب أكبر في الانتخابات المقبلة“.

وفي هذا السياق، نقلت صحيفة ”شرق“ عن السياسي الإصلاحي محمد رضا خباز قوله: ”إن عارف كان يتولى مسؤولية رئاسة المجلس الأعلى للسياسات في التيار الإصلاحي لسنوات طويلة، حيث حقق أداء مقبولا، ولكنه الآن شعر بضرورة ضخ دماء جديدة في تيار الإصلاحيين“.

وأضاف السياسي الإصلاحي أن ”عارف يعمل على ضرورة دخول الإصلاحيين في تحالفات مع قوى جديدة مرة أخرى؛ وذلك لأن الإصلاحيين بحاجة جدية لقوى جديدة في الانتخابات الرئاسية المقبلة“.

ويُعد محمد رضا عارف (68 عامًا) أحد أبرز الشخصيات الإصلاحية في إيران، حيث تولى رئاسة كتلة الأمل البرلمانية في الدورة السابقة، فضلًا عن تمتعه بعلاقة وطيدة مع الرئيس الإيراني الأسبق محمد خاتمي.

وكانت تقارير لوسائل إعلام إيرانية تحدثت في وقت سابق عن اعتزام بعض الشخصيات طرح أسمائها في قائمة مرشحي الانتخابات الرئاسية المقبلة، كان أبرزهم رئيس هيئة الإذاعة والتلفزيون السابق عزت الله انتظامي، وحسن الخميني، حفيد مؤسس النظام آية الله الخميني، دون تأكيد هذه الشخصيات للأمر حتى الآن.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك