أخبار

إيران: ظريف التقى دبلوماسيًا أمريكيًا قبل صفقة تبادل السجناء
تاريخ النشر: 05 يونيو 2020 11:36 GMT
تاريخ التحديث: 05 يونيو 2020 11:54 GMT

إيران: ظريف التقى دبلوماسيًا أمريكيًا قبل صفقة تبادل السجناء

كشف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، عن لقاء جمع وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، مع السياسي والدبلوماسي الأمريكي، "بيل ريتشاردسون"، الذي شغل منصب

+A -A
المصدر: إرم نيوز

كشف المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، عباس موسوي، عن لقاء جمع وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، مع السياسي والدبلوماسي الأمريكي، ”بيل ريتشاردسون“، الذي شغل منصب حاكم ولاية نيومكسيكو منذ عام 2003 وحتى 2011، قبل تنفيذ صفقة تبادل السجناء بين الأمريكي مايكل وايت، والإيراني مجيد طاهري.

وقال موسوي في تصريحات صحافية، ”نعم أوكد حصول لقاء بين بيل ريتشاردسون، ووزير الخارجية محمد جواد ظريف، قبل بضعة أشهر، لمناقشة إطلاق سراح مايكل وايت، وهو مواطن أمريكي مسجون في إيران، جرى الإفراج عنه أمس الخميس، وتسليمه إلى السفارة السويسرية“.

وقال موسوي: ”لقد استجبنا دائمًا بشكل إيجابي للجهود الإنسانية، التي أدت إلى إطلاق سراح السجناء الإيرانيين في أمريكا وخارجها“.

وجاء الموقف الإيراني، بعدما كشف ريتشاردسون في حسابه عبر ”تويتر“، أنه ”التقى بانتظام مع كبار المسؤولين الإيرانيين خلال محادثات لتحرير مايكل وايت من إيران“.

وقال مركز ريتشاردسون في بيان: ”خلال المحادثات التقى الحاكم ريتشاردسون بانتظام بكبار المسؤولين الإيرانيين بمن فيهم وزير الخارجية، محمد جواد ظريف، وسفير إيران لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي“.

وأضاف البيان: ”لقد تعقّدت هذه المحادثات في الأشهر الأخيرة، بسبب تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة وتبادل العنف بينهما“، مبينًا أنه ”مع تفشي فيروس كورونا وتأثيراته على إيران، أصبح الإفراج عن مايكل وايت، قضية أكثر أهمية، لأن الخلفية الطبية لمايكل، جعلته أكثر عرضة للإصابة بالمرض“.

ووصل العضو السابق في البحرية الأمريكية، مايكل وايت، الذي جرى اعتقاله في إيران في يوليو 2018، أمس إلى مطار زيورخ الدولي على متن طائرة سويسرية حكومية، حيث كان في استقباله برايان هوك مسؤول الملف الإيراني بوزارة الخارجية الأمريكية، فيما أفرجت واشنطن عن الطبيب الإيراني، مجيد طاهري، الذي ظل معتقلًا في السجن لمدة 16 شهرًا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك