أسر ضحايا "الطائرة الأوكرانية" تطلق حملة دولية لمقاطعة الأجواء الإيرانية

أسر ضحايا "الطائرة الأوكرانية" تطلق...

#إرم_نيوز

المصدر: مجدي عمر - إرم نيوز

أطلقت أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية التي أسقطتها إيران يناير الماضي، حملة دولية تدعو لمقاطعة الأجواء الإيرانية، مؤكدين أن سلطات طهران تماطل  في إجراء تحقيقات شفافة وتعويض أسر الضحايا.

وكانت طائرة ركاب أوكرانية قد تحطمت عقب إقلاعها بوقت قصير من مطار الخميني الدولي بالعاصمة الإيرانية طهران، في أوائل يناير الماضي، مما أدى إلى مقتل جميع من كانوا على متنها وعددهم 176 شخصا، وأعلن الحرس الثوري لاحقا مسؤوليته عن استهداف الطائرة بصواريخ ظنا أنها هدف معاد في الأجواء.

وبحسب تقرير للإذاعة الألمانية ”دويتشه فيله“ في نسختها الفارسية، أعلن المتحدث باسم أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية، حامد إسماعيليون عن إطلاق حملة دولية عبر الإنترنت تدعو شركات الطيران الدولية لمقاطعة الأجواء الإيرانية، حيث حملت حتى الآن أكثر من 34 ألف تسجيل.

2020-05-111

وأكد إسماعيليون الذي فقد زوجته وابنه في حادثة الطائرة الأوكرانية أن هذه الحملة تهدف إلى أمرين؛ الأول هو تحقيق العدالة بعد ثبوت تورط إيران والحرس الثوري في إسقاط الطائرة، وثانيا هو عدم تكرار مثل هذه الحوادث، معتبرا أن سلطات طهران لم تقم بأي إجراءات جدية في التحقيق في سقوط الطائرة.

وأشار إسماعيليون إلى أن من بين شركات الطيران التي تفاعلت مع أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية هي شركة لوفتهانزا الألمانية، والتي أكدت أنها لا تسير أي رحلات إلى إيران في الوقت الراهن بحسب ما ذكر متحدث باسم لوفتهانزا، تول موسكال.

وأضاف موسكال في تصريحات نقلها تقرير ”دويتشه فيله فارسي“ ”إننا نرصد الأوضاع بدقة كما أن جميع شركات الطيران بحاجة إلى أن ترى التحقيقات بشأن هذه القضية تسير بشكل شفاف حتى تضمن ألا تتكرر مثل هذه الحوادث“.

وتواجه الحكومة الإيرانية مطالبات من الدول التي قُتل مواطنوها في الطائرة الأوكرانية، ومنها أوكرانيا وكندا، بدفع تعويضات لعائلات الضحايا، فضلا عن دعوة الحكومتين الكندية والأوكرانية لفتح تحقيق دولي يضمن شفافية إبراز أسباب إسقاط إيران للطائرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com