أخبار

طالبان تتبنى تفجيراً تسبب بمقتل جندي تركي في أفغانستان
تاريخ النشر: 26 فبراير 2015 11:43 GMT
تاريخ التحديث: 26 فبراير 2015 11:43 GMT

طالبان تتبنى تفجيراً تسبب بمقتل جندي تركي في أفغانستان

المتحدث باسم حركة طالبان يؤكد أن التفجير استهدف عربة تقل مواطنين أمريكيين، كانت تمر في الشارع الذي تقع فيه السفارة التركية في كابول، قائلا إن قتلى التفجير أمريكيين.

+A -A

كابول- أعلن المتحدث باسم حركة طالبان في أفغانستان ”ذبيح الله مجاهد“، في اتصال هاتفي مع الأناضول، مسؤولية الحركة عن تفجير أدى إلى مقتل ضابط صف تركي وجرح آخر، في العاصمة الأفغانية كابول صباح اليوم الخميس.

وأكد مجاهد أن التفجير استهدف عربة تقل مواطنين أمريكيين، كانت تمر في الشارع الذي تقع فيه السفارة التركية في كابول، قائلا إن قتلى التفجير أمريكيين. واستطرد قائلا إنه في حالة مرور عربة تركية أثناء التفجير، فإنها تكون قد تعرضت للضرر عن طريق الخطأ، مؤكدا عدم وجود عداوة بين طالبان والأتراك.

ووقع التفجير صباح اليوم، على الطريق المؤدي إلى السفارة التركية في كابول، حيث انفجرت عبوة مزروعة على جانب الطريق، خلال مرور عربتين مدرعتين كانتا متوجهتين من قيادة القوات التركية في أفغانستان، إلى السفارة التركية، لمرافقة السفير التركي في كابول، والممثل المدني الأعلى للناتو في أفغانستان ”إسماعيل أراماز“.

ووقع التفجير خلال استعداد العربتين الدخول من البوابة الخلفية للسفارة. وألحق التفجير أضرارًا كبيرة بإحدى العربتين، تسببت في مقتل أحد ضباط الصف الأتراك الذي كان بداخلها، وجرح الآخر. ونقل الضابط الجريح إلى مستشفى قاعدة الناتو في ”باغرام“.

وقال مسؤولون أفغان، إن مواطنا أفغانيا قُتل في التفجير أيضاً، الذي أدى كذلك إلى تحطم نوافذ مبنى السفارة التركية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك