أخبار

إيران تتذرع بـ"كورونا" لوقف قراءة الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية
تاريخ النشر: 29 مارس 2020 12:30 GMT
تاريخ التحديث: 29 مارس 2020 12:30 GMT

إيران تتذرع بـ"كورونا" لوقف قراءة الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية

أعلنت القوة الجوية للحرس الثوري اسقاطه لطائرة ركاب أوكرانية بصاروخ في الثامن من يناير الماضي قرب مطار الخميني الدولي.

+A -A
المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلن وزير النقل والتنمية العمرانية الإيراني، محمد إسلامي، اليوم الأحد، توقف قراءة الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية التي أسقطها الحرس الثوري قرب العاصمة طهران بصاروخ.

وقال إسلامي في تصريحات صحافية، ”لقد تضرر الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية وكسر جزء كبير منه، وتوقفت قراءة وفتح الصندوق بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد“.

وأضاف ”إذا لم تشارك شركة بوينغ لصناعات الطائرة، فقد يتم فقدان البيانات الموجودة في الصندوق الأسود، لذا كان خطر قراءة هذه البيانات هو استعادة فيزياء الصندوق الأسود“.

وتابع الوزير الإيراني ”لقد تواصلنا مع بوينغ وفرنسا وأوكرانيا، وأعلنوا استعداد كل من فرنسا والأوكرانيين للتعاون“، مشيرا إلى أن الأوكرانيين أبدوا استعدادهم مؤخرًا لقراءة الصندوق الأسود ويتفاوضون حاليًا بمجرد أن يصبح الوضع جاهزًا ، فليس لدينا مشكلة“.

وبين محمد إسلامي ”لقد توقفت قراءة الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، وسنتابع هذا الوضع بعد ذلك“.

وأعلنت القوة الجوية للحرس الثوري اسقاطها لطائرة ركاب أوكرانية بصاروخ في الثامن من يناير الماضي، قرب مطار الخميني الدولي.

وأدى إسقاط الطائرة من طراز بوينغ إلى مقتل جميع الركاب عددهم 176 وأغلبهم من المسافرين الإيرانيين وبينهم جنسيات أجنبية.

وقالت طهران في منتصف فبراير الماضي، إنها سوف ترسل الصندوق الأسود الى الخارج بسبب عجز السلطات الإيرانية على قراءة الصندوق.

واعترف وزير الخارجية محمد جواد ظريف في فبراير الماضي، إن بلاده لا يمكنها استخراج المعلومات من الصندوق الأسود للطائرة الأوكرانية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك