86 قتيلا من ”بوكو حرام“ باشتباكات مع الجيش الكاميروني

86 قتيلا من ”بوكو حرام“ باشتباكات مع الجيش الكاميروني

شمال الكاميرون– قتل 86 عنصرا من جماعة ”بوكو حرام“ و5 جنود تابعين للجيش الكاميروني في اشتباكات أمس الاثنين، بمنطقة ”ويزا“ بأقصى الشمال الكاميروني، المحاذي لنيجيريا، معقل الجماعة المسلّحة، وفقا للحصيلة الرسمية للجيش الكاميروني.

وقال المسؤول عن الاتصالات بوزارة الدفاع الكاميرونية، العقيد ”ديدييه بادجاك“، في تصريحات صحفية إنّ الحصيلة الرسمية تضمّ أيضا إصابة 7 جنود بجروح، لافتا إلى أنّ الجنود الذين لقوا حتفهم ينتمون إلى كتيبة التدخّل السريع، والتي تضمّ نخبة من الجيش، تشارك في الخطّ الأمامي في الحرب ضدّ ”بوكو حرام“.

وأوضح ”بادجاك“ أنّ الجيش الكاميروني تمكّن من ”استرداد سيارة مصفّحة (من بوكو حرام) وتدمير أخرى“.

وتأتي هذه الاشتباكات في وقت يجتمع فيه ممثّلون عن الدول العشر لـ“المجموعة الاقتصادية لدول وسط أفريقيا“، بشكل استثنائي في العاصمة الكاميرونية ياوندي، من أجل وضع إستراتيجية إقليمية للتصدّي لـ ”بوكو حرام“.

وتعيش منطقة أقصى الشمال الكاميروني، منذ عدّة أشهر، على وقع غارات وهجمات متواترة للمجموعة النيجيرية المسلّحة، وهو ما أجبر سكان القرى والمدن المتضررة على الفرار من منازلهم.

وكان الجيش التشادي المتمركز في الكاميرون لمساندة جهود القوات الكاميرونية في الحرب ضد ”بوكو حرام“ قد اشتبك منذ أسبوع في منطقة غامبورو مع الجماعة المسلحة، ولم يمنع ذلك الجماعة من الدخول إلى بلدة فوتوكول الكاميرونية يوما بعد الاشتباكات والسيطرة عليها لمدة ساعات قبل أن تستعيد قوات التحالف السيطرة على المدينة.

ومنذ بداية عام 2015، كثفت الحركة المسلحة من هجماتها داخل الدول المجاورة لنيجيريا.

وقتل وجرح آلاف النيجيريين منذ بدأت ”بوكو حرام“ حملتها العنيفة في عام 2009 بعد وفاة زعيمها محمد يوسف، أثناء احتجازه لدى الشرطة.

ويلقى باللائمة على الجماعة في تدمير البنية التحتية ومرافق عامة وخاصة، إلى جانب تشريد 6 ملايين نيجيري على الأقل منذ ذلك التاريخ.

وبلغة قبائل ”الهوسا“ المنتشرة في شمالي نيجيريا، تعني ”بوكو حرام“، ”التعليم الغربي حرام“، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير/ كانون الثاني 2002، على يد محمد يوسف، وتقول إنها تطالب بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا، حتى الجنوبية ذات الأغلبية المسيحية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة