صحف عالمية: ترامب يدافع عن تستر الصين على كورونا.. والموت يحاصر السوريين – إرم نيوز‬‎

صحف عالمية: ترامب يدافع عن تستر الصين على كورونا.. والموت يحاصر السوريين

صحف عالمية: ترامب يدافع عن تستر الصين على كورونا.. والموت يحاصر السوريين

المصدر: أبانوب سامي – إرم نيوز

ركزت الصحف العالمية الصادرة اليوم الأحد، على إثارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مزيدا من الجدل حول فيروس كورونا، بالدفاع عن تستر الصين المزعوم على ضحايا الفيروس في البداية.

وتناولت الصحف معاناة السوريين النازحين بين ضغوط الطبيعة والقصف الروسي وهجمات قوات الأسد ودفاع المتمردين المتطرفين.

ترامب يدافع عن الصين

تناولت صحيفة ”الإندبندنت“ البريطانية، إثارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مزيدا من الجدل حول فيروس كورونا، بالدفاع عن تستر الصين المزعوم على ضحايا فيروس كورونا في البداية.

وقال الرئيس الأمريكي، الذي سبق أن ادعى دون دليل أن الفيروس ”سيختفي“ على الأرجح بحلول نيسان/ أبريل المقبل، إن بكين تعاملت مع هذا الوباء ”بشكل احترافي للغاية“، على الرغم من الاتهامات المتداولة بأن البلاد حاولت التستر على حجم الأزمة الحقيقي.

وعندما سأل المعلق المحافظ ”جيرالدو ريفيرا“ عما إذا كانت الصين تخبر العالم بالحقيقة عن فيروس كورونا، رد ترامب: ”لا أعرف. أعتقد أنهم يريدون الظهور بأفضل شكل، فإذا كنت المسؤول عن الأمر، فلن ترغب في الخروج إلى العالم بجنون وقول أمور تخلق حالة من الذعر، أعتقد أنهم تعاملوا مع الوضع بطريقة احترافية، وأعتقد أن الرئيس شي كفء للغاية، وآمل أن يتم حل الأزمة“.

عودة مرضى كورونا

ركزت صحيفة ”وول ستريت جورنال“ الأمريكية، على استعداد الولايات المتحدة لإعادة توطين المواطنين الأمريكيين من على متن سفينة الرحلات ”دايموند برينسس“ الموبوءة بفيروس كورونا.

وستعرض الحكومة الأمريكية على حوالي 380 أمريكيا وعائلاتهم العالقين على متن السفينة التي تخضع للحجر الصحي في ميناء يوكوهاما باليابان، مقاعد على الطائرات التابعة لوزارة الخارجية الأمريكية حتى يتمكنوا من العودة إلى الولايات المتحدة.

وقال ممثل وزارة الخارجية الأمريكية إن الطائرات التي ستنقل الأمريكيين ستصل إلى اليابان اليوم الأحد، وإن حكومة الولايات المتحدة أوصت بأن يعود مواطنوها من على متن السفينة التي تعتبر أكبر بؤرة لوباء كورونا خارج الصين، إلى الولايات المتحدة لتلقي الرعاية.

وأوضح المتحدث: ”إذا اختار المسافرون عدم العودة على متن هذه الرحلة المستأجرة، فلن يتمكنوا من العودة إلى الولايات المتحدة لفترة من الوقت. وستقوم مراكز السيطرة والوقاية من الأمراض باتخاذ قرار نهائي بشأن هذه المسألة قريبا“.

ويذكر أن سفينة الرحلات البحرية، التي كان على متنها في البداية حوالي 3700 راكب بالإضافة إلى أفراد طاقمها، قد تم وضعها قيد الحجر الصحي لمدة أسبوعين من قِبل السلطات اليابانية في 5 شباط/ فبراير، ومنذ ذلك الحين، ارتفع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المؤكدة من السفينة إلى 285 حالة صحية في اليابان.

الموت واليأس يحاصران السوريين

ركزت صحيفة ”التايمز“ البريطانية على معاناة السوريين العالقين بين المتمردين والقصف الروسي وهجمات قوات الأسد والعوامل الطبيعية المميتة.

وحذرت وكالات الإغاثة من وجود 3 ملايين ونصف مليون سوري محاصرين في المنطقة بين جيش يعتزم الانتقام، والجهاديين المصممين على الدفاع حتى النهاية.

يعاني السوريون من البرد القارس والجوع ونقص الدواء في المخيمات البدائية، حيث يبدو أنهم محاصرون بين قوات الأسد والمتمردين، إذ مات المزيد جراء الضربات الجوية الروسية يوم الجمعة، وبات أولئك الذين يعتقدون أنهم وجدوا الأمان من القنابل معرضين للخطر بسبب الظروف القاسية والعوامل الطبيعية.

وجلب انخفاض درجات الحرارة حتى التجمد، المزيد من البؤس إلى الجماهير النازحة في شمال سوريا، حيث وصل حجم النزوح في سوريا في الشهر الماضي إلى أكبر مستوياته في الحرب التي دامت 9 سنوات.

مقتل سيدة يهز المكسيك

وفقا لصحيفة ”واشنطن بوست“ الأمريكية، زلزل مقتل ”إنغريد إسكاميلا“ في نهاية الأسبوع الماضي المكسيك وأشعل جولة جديدة من الاحتجاجات على مستويات العنف ضد المرأة في المكسيك.

في صباح أحد الأيام هذا الأسبوع، تلقت شرطة ”مكسيكو سيتي“ بلاغا حول ”اعتداء على سيدة“، وعند وصولهم إلى مكان الحادث، اكتشفوا جثة شابة تبلغ من العمر 25 عاما تعرضت للطعن وقُطعت أوصالها وتم سلخها جزئيا.

وفي يوم الجمعة، ألقى المتظاهرون الطلاء على مدخل القصر الوطني للاحتجاج على وفاة إسكاميلا وجرائم قتل النساء الأخرى، كما تم التخطيط لاحتجاجات إضافية مساء الجمعة والسبت.

وبالإضافة إلى بشاعتها، صدمت قضية إسكاميلا المكسيكيين بسبب تغطيتها الدعائية، إذ تسربت صور جسدها المشوه إلى صحيفتين، وكتبت إحداهما أن الجريمة كانت ”خطأ كيوبيد“.

ورد المكسيكيون على مواقع التواصل الاجتماعي، وأشاروا إلى أنه من الضروري ألا يتم إحياء ذكرى إسكاميلا بهذه الصور البشعة بل بالصور الجميلة، ونشر الآلاف من الأشخاص وشاركوا صورا لأزهار وأقواس قزح وحيوانات، باستخدام هاشتاغ # إنغريد إسكاميلا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com