صور.. مسؤولون إيرانيون يتضامنون مع العراق

طهران تشهد وقفة تضامنية مع النظام العراقي في حربه ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش".

المصدر: طهران- أحمد الساعدي

شارك عدد من المسؤولين الكبار في النظام الإيراني، في وقفة نُظمت في طهران للتضامن مع العراق في حربه ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام ”داعش“.

وقال عضو تشخيص مصلحة النظام، والأمين السابق للمجلس الأعلى للأمن في إيران، سعيد جليلي، إن ”الأمريكيين هم من أرسلوا الإرهابيين إلى العراق، لتعويض هزيمتهم في سوريا“.

وأضاف جليلي في كلمته أمام الحشود، أن ”العراق سيهزم هذا المخطط الأمريكي“، معتبراً أن ما يحدث في العراق هو ”حرب العملاء بالنيابة عن الأسياد“.

وحضر هذه الوقفة التضامنية عدد كبير من المسؤولين المدنيين والعسكريين الإيرانيين، منهم القائد العام للجيش، اللواء عطاء الله صالحي، والقائد العام للحرس الثوري، اللواء محمد علي جعفري.

بدوره، قال قائد قوات تعبئة المستضعفين (البسيج) في إيران، العميد علي فضلي، إن ”تنظيم داعش اليوم يستهدف السنة والشيعة معا، وإنه لن يحقق مآربه في المنطقة“.

وكانت مرجعيات دينية في إيران بينهم الشيخ ناصر مكارم شيرازي، والشيخ نوري همداني، أصدروا فتوى الجهاد للدفاع عن العراق والمراقد الشيعية المقدسة هناك، فيما أعرب آلاف الإيرانيين على إثر هذه الفتوى، عن استعدادهم للتطوع والتوجه إلى العراق لمواجهة داعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة