وزيرة إيطالية سابقة تسخر من ترؤس بلادها قوة حفظ السلام إلى ليبيا – إرم نيوز‬‎

وزيرة إيطالية سابقة تسخر من ترؤس بلادها قوة حفظ السلام إلى ليبيا

وزيرة إيطالية سابقة تسخر من ترؤس بلادها قوة حفظ السلام إلى ليبيا

المصدر: خالد أبو الخير- إرم نيوز

سخرت وزيرة إيطالية سابقة من ترؤس حكومة بلادها لمهمة القوات الأممية التي سترسل إلى ليبيا.

وقالت الوزيرة إيمّا بونينو، التي شغلت منصب وزيرة الخارجية الإيطالية في السابق، في معرض تعقيبها على لقاء رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، على هامش مؤتمر برلين، إن ”إيطاليا المرشحة لقيادة قوة الأمم المتحدة في هذا البلد، قد صرفت لسنوات أنظارها عن الوضع العام في شمال إفريقيا، مع التركيز فقط على قضية المهاجرين؛ لذلك من الصعب على بطل الرواية أن يتحرك في أي مجال آخر“.

وأكدت بونينو، القيادية في تيار ”+ أوروبا“، في تغريدة لها على موقع تويتر، ضرورة وجود حضور أممي في ليبيا؛ لضمان مراقبة وقف إطلاق النار، قائلة: إن “الشيء الأكثر أهمية هو وضع قواعد للاشتباك لحضور الأمم المتحدة المحتمل في ليبيا“.

وتابعت أن ”الأمر يتطلب حضورا أمميا على غرار ما هو موجود في لبنان، وذلك لكي لا نجد أنفسنا في سريبرينيتسا جديدة (عاصمة البوسنة)، التي شهدت قوات الأمم المتحدة فيها إبادة جماعية“.

وكشفت أن المنافسة بين إيطاليا وفرنسا في ليبيا موجودة، وليست هناك حاجة إلى إنكارها؛ لأنها تطورت على أرض الواقع كثيرا. معتبرة أن ”إغلاق آبار النفط بقيمة 45 مليون يورو يوميا، دليل على ذلك“.

وناقش وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، مخرجات مؤتمر برلين، واحتمالية إرسال قوة حفظ سلام إلى ليبيا.

وقال مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوسيب بوريل، في معرض رده على سؤال بشأن احتمالية إرسال قوة حفظ سلام عسكرية إلى ليبيا، إن ”وقف إطلاق النار يحتاج لمن يراقبه.. لا يمكن قول هذا وقف إطلاق نار ثم تنسى أمره.. ينبغي أن يراقبه أحد ويديره“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com