قلق بشأن صحتها.. أنجيلا ميركل تفقد توازنها في معسكر نازي (صور وفيديو) – إرم نيوز‬‎

قلق بشأن صحتها.. أنجيلا ميركل تفقد توازنها في معسكر نازي (صور وفيديو)

قلق بشأن صحتها.. أنجيلا ميركل تفقد توازنها في معسكر نازي (صور وفيديو)

المصدر: إيناس السيد-إرم نيوز

فقدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل توازنها، وكادت أن تسقط، أثناء أول زيارة لها إلى معسكر أوشفيتز النازي.

وشوهدت أنجيلا ميركل غير مستقرة خلال أول رحلة لها على الإطلاق إلى معسكر اعتقال أوشفيتز.

وأظهرت لقطات منشورة تعثرها، أثناء التفاتها بعد وضع إكليل من الزهور على جدار الإعدام، الذي استخدمه النازيون في قتل الآلاف بمعسكر ”أوشفيتز“، وفقًا لصحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية.

وعلى الفور، مدت ميركل يدها بينما أمسك بها رئيس الوزراء البولندي ماتيوس موراويكي للمساعدة في ثباتها وعدم سقوطها.

وهرع آخرون يقفون في مكان قريب؛ للتأكد من أنها على ما يرام قبل أن يواصلوا الزيارة.

ويأتي ذلك وسط مخاوف متزايدة على صحة المستشارة الألمانية، بعد أن شوهدت تهتز في ثلاث مناسبات منفصلة، خلال مشاركات عامة هذا العام.

ففي شهر تموز/يوليو، أصرت ميركل على أنها في صحة جيدة بعد أن تعرضت لنوبة اهتزاز ثالثة، وفي 18 حزيران/يونيو، شوهدت تهتز قسرًا أثناء تكريم عسكري للرئيس الأوكراني الزائر فولوديمير زيلينسكي.

وفي وقت لاحق، تعرضت لنوبة من الجفاف، قائلة إنها شعرت بتحسن بعد شرب بعض الماء.

كما شوهدت وهي تهتز بشدة بعد أسبوع واحد فقط، خلال موعد مع الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير، في قصر بلفيو في برلين، وشوهدت وهي ترتجف خلال تكريم عسكري لرئيس الوزراء الفنلندي أنتي رين.

وكانت أنجيلا ميركل قد زارت معسكر الموت النازي السابق بأوشفيتز، في أول زيارة لها للموقع، الذي يعد رمزًا لمحرقة اليهود، منذ تولت منصبها قبل 14 عامًا.

وتعتبر ميركل ثالث المستشارين الألمان الذين يزورون المعسكر في بولندا، وتأتي زيارتها التاريخية في الوقت الذي تتصدى فيه ألمانيا لمعاداة السامية، التي عادت للظهور مع تنامي اليمين المتطرف.

وخلال الزيارة، التزمت الصمت لمدة دقيقة واحدة على جدار الموت، حيث قتل الآلاف من السجناء بالرصاص، قبل إلقاء خطاب، وكذلك وضع إكليلٍ من الزهور في معسكر بيركيناو القريب.

وقالت ميركل، إن الاعتراف بالجرائم النازية كان جزءًا لا يتجزأ من الهوية الوطنية لألمانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com