أخبار

الاحتجاجات تلاحق النظام الإيراني إلى فيينا
تاريخ النشر: 06 ديسمبر 2019 12:15 GMT
تاريخ التحديث: 06 ديسمبر 2019 12:15 GMT

الاحتجاجات تلاحق النظام الإيراني إلى فيينا

وافقت الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي، على طلب تقدم به الوفد الإيراني بتغيير مكان انعقاد اجتماع اللجنة المشترك في العاصمة النمساوية فيينا، بحسب وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية. ومن المقرر أن تبدأ، اليوم الجمعة، أعمال اجتماع اللجنة المشتركة، في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي المبرم العام 2015، والذي انسحبت منه الولايات المتحدة العام الماضي. ونقلت الوكالة عن أحد أعضاء الوفد الإيراني المتواجد حاليًا في فيينا، قوله إن "إيران هددت بترك اجتماعات اللجنة الخاصة بشأن الاتفاق النووي، بعد أن سمحت السلطات في فيينا بمجموعة انفصالية ومناهضة للثورة (النظام الإيراني)، بالتجمع والتظاهر أمام فندق كوبورغ، الذي من المقرر أن يحتضن المفاوضات النووية اليوم الجمعة".

+A -A
المصدر: إرم نيوز

وافقت الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي، على طلب تقدم به الوفد الإيراني بتغيير مكان انعقاد اجتماع اللجنة المشترك في العاصمة النمساوية فيينا، بحسب وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية.

ومن المقرر أن تبدأ، اليوم الجمعة، أعمال اجتماع اللجنة المشتركة، في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي المبرم العام 2015، والذي انسحبت منه الولايات المتحدة العام الماضي.

ونقلت الوكالة عن أحد أعضاء الوفد الإيراني المتواجد حاليًا في فيينا، قوله إن ”إيران هددت بترك اجتماعات اللجنة الخاصة بشأن الاتفاق النووي، بعد أن سمحت السلطات في فيينا بمجموعة انفصالية ومناهضة للثورة (النظام الإيراني)، بالتجمع والتظاهر أمام فندق كوبورغ، الذي من المقرر أن يحتضن المفاوضات النووية اليوم الجمعة“.

وأضاف المصدر، أن ”الوفد الإيراني هدد بمغادرة المفاوضات وعدم حضور اجتماع اللجنة المشتركة بشأن الاتفاق النووي، لكن الاتحاد الأوروبي باعتباره منسقًا للجنة المشتركة، وافق على تغيير مكان انعقاد الجلسة“.

بدوره قال موفد وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”إيسنا“، إنه كان من المقرر عقد اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في فندق كوبورغ بالعاصمة فيينا في الساعة 12 ظهرًا بالتوقيت المحلي، مضيفًا أنه ”لم يتم الإعلان عن المكان الجديد للجنة“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك