”هيومن رايتس“ تدعو إيران لإعلان فوري عن ضحايا الاحتجاجات‎ – إرم نيوز‬‎

”هيومن رايتس“ تدعو إيران لإعلان فوري عن ضحايا الاحتجاجات‎

”هيومن رايتس“ تدعو إيران لإعلان فوري عن ضحايا الاحتجاجات‎

المصدر: إرم نيوز

دعت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم الأربعاء، إيران للإعلان الفوري عن الوفيات والاعتقالات التي حدثت أثناء قمع السلطات الأمنية للاحتجاجات الشعبية المناهضة للحكومة، والتي بدأت في 15 تشرين الثاني/ نوفمبر واستمرت أسبوعًا.

وقالت المنظمة، في بيان على موقعها باللغة الفارسية: إنّ ”إيران تتعمد مواصلة حجب حجم العنف المستخدم لقمع الاحتجاجات“.

 وأضافت أنّه يتعين على ”حكومة طهران الإعلان الفوري عن الوفيات والاعتقالات والسماح بإجراء تحقيق مستقل في الانتهاكات المزعومة“.

وأشار ممثل المنظمة الحقوقية مايكل بيج إلى أنّ ”منظمة العفو الدولية وغيرها من جماعات حقوق الإنسان وثقت ما لا يقل عن 140 حالة وفاة و7000 حالة اعتقال“.

وأوضحت المنظمة الدولية أنّه ”من أجل جعل التواصل مع المتظاهرين أكثر صعوبة ومنع صور الاحتجاجات من الوصول إلى الجمهور، أغلقت السلطات الإنترنت بشكل شبه كامل“.

وكان وزير الداخلية الإيراني عبدالرضا رحماني فضلي قال، أمس الثلاثاء: إنّ ”المظاهرات التي شارك فيها 200 ألف شخص كانت الأكبر خلال 40 عامًا – خلال الثورة الإيرانية، بسبب رفع أسعار البنزين إلى ثلاثة أضعاف“.

وقال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، حسين نقوي حسيني، يوم الثلاثاء: إنّه ”تم اعتقال حوالي 7000 شخص من المشاركين بالاحتجاجات“.

وفي وقت سابق من اليوم، وصف المرشد علي خامنئي الاحتجاجات التي جرت الأسبوع الماضي بأنها ”مؤامرة خطيرة للغاية“، في حين أصر على أنه تم إخمادها بالكامل منذ ذلك الحين.

وأثنى خامنئي على ”مشاركة قوات الشرطة والحرس الثوري وقوات الباسيج في إخماد ومواجهة الاحتجاجات المناهضة لنظامه“.

بدوره، قال وزير النفط بيجن نامدار زنغنه: إنّ ”هناك انخفاضًا تقريبًا بمقدار 20 مليون لتر في استهلاك البنزين اليومي منذ رفع الأسعار“، وفقًا لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية.

وذكرت شركة توزيع الوقود الحكومية، يوم الثلاثاء، أنّ الاستهلاك اليومي كان حوالي 98 مليون لتر قبل الارتفاع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com