أمريكا.. خطباء يهاجمون وسائل الإعلام

أمريكا.. خطباء يهاجمون وسائل الإعلام

المصدر: ديترويت- من عماد هادي

شن خطباء مساجد في الولايات المتحدة الجمعة هجوما لاذعا على وسائل الإعلام الأمريكية بسبب تغاضيها عن مقتل ثلاثة من العرب في ولاية كارولاينا الشمالية يوم الثلاثاء.

واعتبر خطاء مساجد في منطقة ديترويت ما جرى للشاب السوري ضياء بركات وزوجته وأختها من قتل ممنهج بأنه ”جريمة كراهية“ تغاضت عنها وسائل الإعلام الأمريكية وباتت تكيل بمكيالين.

ووصف الشيخ حمود عفيف الأهدل إمام وخيب مسجد الجمعية الإسلامية الأمريكية في مدينة ديربورن- ”سكوت وسائل الإعلام الأمريكية عن الجريمة الشنعاء التي راح ضحيتها ثلاثة من العرب المسلمين بأنه فضيحة مدوية وتعامل بمنطق الكيل بمكيالين“.

ودعا الأهدل شباب العرب والمسلمين في أمريكا إلى ”التعقل والهدوء لأننا في بلد تحكمه قوانين ولا نشك في عدالتها“ محذرا من الانجرار النعف.

وكان الآلاف شيعوا الخميس في موكب جنائزي مهيب جثامين القتلى الثلاثة في مدينة شابيل هيل بولاية نورث كارولاينا وسط حضور عربي وإسلامي كبير الذين تداعوا من مختلف الولايات الأمريكية.

على صعيد متصل، تداعت عشرات المؤسسات الحقوقية والمساجد الجمعيات العربية والإسلامية إلى لقاء يعقد عقب صلاة الجمعة هذا اليوم في أكبر مراكز مدينة ديترويت مركز ”أي سي دي“ ”للوقوف على نتائج الجريمة بحق ثلاثة من المسلمين والخروج بخطوات عملية“.

وكانت مساجد ومراكز إسلامية في غالبية ولاية أمريكا دعت في وقت سابق للخروج بمسرات احتجاجية للتنديد بجريمة مقتل ضياء بركات وعائلته بعد صلاة الجمعة ليومنا هذا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com