إيطاليا تطالب رعاياها بمغادرة ليبيا

إيطاليا تطالب رعاياها بمغادرة ليبيا

روما -طالبت إيطاليا، رعاياها، اليوم الجمعة، بمغادرة ليبيا في ضوء تدهور الأوضاع الأمنية فيها، حسب ما نقلته التلفزة الحكومية.

وقال التلفزيون الإيطالي في تقرير اليوم: ”طالبت السفارة الإيطالية في طرابلس، مواطنينا بمغادرة ليبيا مؤقتا“.

ونقل عن مصدر في وزارة الخارجية بروما، لم تسمه، أن ”الوضع الأمني في ليبيا يزداد سوءا بسبب تقدم المسلحين الجهاديين المرتبطين بتنظيم الدولة الإسلامية(داعش) المتواجدين بالفعل في برقة، نحو العاصمة“.

ولفت المصدر إلى إن مقاتلي التنظيم ”أعلنوا مسؤوليتهم عن الهجوم الانتحاري الذي استهدف في 27 يناير(كانون الثاني) فندق كورينثيا بطرابلس، وخلف مصرع خمسة أجانب على الأقل“.

ولفتت التلفزة في تقريرها إلى ”تواتر أنباء في موقع التدوينات القصيرة (تويتر)، عن مقتل 21 مصرياً قبطياً اختطفوا في أوائل يناير(كانون الثاني) في مدينة سرت(غرب)، ولكن لم يتم تأكيد الخبر بعد من قبل مصادر رسمية“.

وأعلن تنظيم ”داعش“، أمس الخميس، أنّ من أسماهم بـ“جنود الخليفة“ في ولاية طرابلس (تشتهر باسم داعش ليبيا)، أسروا 21 قبطيّاً (مسيحيًا مصريًا)، ونشر صورًا لهم بملابس الإعدام البرتقالية في منطقة ساحلية مجهولة، دون أن يوضح مصيرهم، ولكنهم كانوا يتخذون وضعية الذبح ومن ورائهم عناصر التنظيم بالملابس السوداء يحملون السكاكين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com