بما فيها ”إنجرليك“.. مشروع قانون أمام الكونغرس لسحب الأصول الأمريكية الإستراتيجية من تركيا – إرم نيوز‬‎

بما فيها ”إنجرليك“.. مشروع قانون أمام الكونغرس لسحب الأصول الأمريكية الإستراتيجية من تركيا

بما فيها ”إنجرليك“.. مشروع قانون أمام الكونغرس لسحب الأصول الأمريكية الإستراتيجية من تركيا

المصدر: إرم نيوز

قدم اثنان من أعضاء مجلس النواب الأمريكي، وهما: غريس مينج، وجوس بيليراكيس، مشروع قانون للكونغرس يحظر على الحكومة الأمريكية الاحتفاظ بأي أصول إستراتيجية في تركيا، بدعوى أن سياساتها أصبحت عدوانية.

ونقلت صحيفة ”غريك ريبورتر“ اليوم،عن بيليراكيس قوله عند تقديم التشريع المقترح إلى مجلس النواب، يوم الثلاثاء الماضي، إنه لم يعد من الممكن الوثوق بتركيا كحليف للولايات المتحدة طالما ظلت تحت سيطرة الرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال بيليراكيس:“إن نشر الأصول الإستراتيجية إلى تركيا لم يعد منطقيًا“.

وكان مجلس النواب الأمريكي وافق الشهر الماضي على مشروع قانون ينص على فرض عقوبات اقتصادية على تركيا لقيامها بهجوم عسكري في شمال سوريا ضد المسلحين الأكراد.

كما يتفق الحزبان، الديمقراطي والجمهوري، في الكونغرس، على  ضرورة فرض عقوبات على تركيا بسبب قرارها الحصول على أنظمة دفاع جوي روسية.

وقالت عضوة الكونغرس منغ إن ”تركيا – التي كانت ذات يوم صديقًا وحليفًا للولايات المتحدة – أصبحت شريكة لأنظمة مثل: روسيا، وسوريا، وإيران، وإنه أصبح واضحًا بشكل صارخ أن الوقت قد حان لإعادة تقييم موضوع نشر الأصول الإستراتيجية الأمريكية في تركيا“.

وينص التشريع المقترح على أن“هجوم تركيا الأخير شمال سوريا هو مجرد واحد من عديد الإجراءات المزعزعة للاستقرار والقمعية التي ارتكبتها حكومة أردوغان في منطقة شرق البحر المتوسط“.

كما يتهم مشروع القانون تركيا بحرمان مواطنيها بصورة منهجية من حقوق الإنسان الأساسية، وغزو قبرص، وتجريد الأقليات الدينية من حريتهم الدينية، والتنقيب غير القانوني عن المواد الهيدروكربونية بالقرب من قبرص.

ونص مشروع القانون على أن هذه الإجراءات، إلى جانب التهديد الذي تعرضت له  قاعدة إنجرليك جنوب تركيا خلال محاولة الانقلاب العسكري الفاشلة في العام 2016، تشير بوضوح إلى أن استمرار وجود الأصول الإستراتيجية في تركيا يمثل نقطة  ضعف للأمن القومي، وفقًا لما جاء في الوثيقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com