أرملة شاه إيران للمحتجين: النور سينتصر بعد رحيل الظلام (فيديو) – إرم نيوز‬‎

أرملة شاه إيران للمحتجين: النور سينتصر بعد رحيل الظلام (فيديو)

أرملة شاه إيران للمحتجين: النور سينتصر بعد رحيل الظلام (فيديو)

المصدر: مجدي عمر – إرم نيوز

أكدت أرملة شاه إيران، فرح ديبا بهلوي، الإثنين، على دعمها للمحتجين في بلادها ضد النظام وقراراته الاقتصادية الأخيرة التي طالت فئات كثيرة من الفقراء من المواطنين، بينما شددت على اتحاد المواطنين في حراكهم ضد فساد وظلم النظام.

ونشرت فرح بهلوي وهي آخر إمبراطورة في النظام الملكي الذي أسقطه رجل الدين المتشدد آية الله الخميني في أعقاب ثورة العام 1979 مقطع فيديو عبر حسابها الرسمي على موقع ”تويتر“ في مخاطبة المحتجين قالت فيه: ”إياكم أن تفقدوا هذه الروح في أي وقت، الورح الإيجابية التي لديكم، ورغم أنني أعلم كم المصاعب والأزمات التي تمرون بها وأني لست مكانكم، ولكن أول كفاح تواجهونه هو ألا تفقدوا هذه الروح“.

وأضافت في مقطع الفيديو الذي أشارت إلى أنها سجلته مع أحد ضيوفها من الصحافيين: ”عليكم أن تتحدوا، فأنا متأكدة أن هذا الوضع لن يدوم، ولهذا تعرضت والشاه للكثير من الهجوم، ولكن يهون هذا من أجل أن تبقى إيران ثابتة دائمًا“.

وتابعت ضمن دعمها لاحتجاجات الإيرانيين ضد النظام: ”عليكم أن تتأكدوا أن النور سينتصر بعد رحيل الظلام، وأن إيران سوف تنهض من رمادها“، وقد اختتمت حديثها للمواطنين بقولها: ”على أمل اللقاء“.

بدوره أعلن نجل الشاه وآخر ولي عهد للنظام الملكي، رضا بهلوي عن دعمه لاحتجاجات الإيرانيين الأخيرة ضد النظام، حيث قال: ”إن النظام الذي وعد المواطنين بمجانية الماء والكهرباء أنفق النفط على مؤيديه من غير الإيرانيين، وجعل الفقر والمعاناة مجانًا للإيرانيين“ معتبرًا ”أن الحل الوحيد هو إسقاط هذه الزمرة الفاسدة التي تعمل ضد إيران، ويكفي أن نكون مؤمنين بقوتنا لنفعل ذلك“ وفق تغريدة نشرها أول أمس على ”تويتر“.

واندلعت في إيران احتجاجات شعبية منذ الجمعة، اجتاحت أغلب المدن والمحافظات، اعتراضًا على قرار السلطات المفاجئ بزيادة أسعار البنزين لثلاثة أضعاف في ظل تردي الأوضاع المعيشية للمواطنين وتعاظم أزماتهم الاقتصادية.

ورغم تصاعد حدة الاحتجاجات الشعبية الرافضة للقرار، أكد كبار المسؤولين أن السلطات ستعمل على تطبيق قرار زيادة أسعار الوقود، فيما شدد المرشد الأعلى، علي خامنئي، على دعمه قرار أسعار البنزين الجديدة، واصفًا المتظاهرين المحتجين على القرار بـ”قطاع الطرق“.

وأشارت تقارير إخبارية لوسائل إعلام معارضة ونشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إلى تصعيد القوات الأمنية من الحرس الثوري والباسيج حدة المواجهات مع المحتجين في مختلف المدن الإيرانية، بينما كشف نشطاء اليوم الإثنين عن وقوع ضحايا في صفوف قوات الباسيج ومحتجين في مدينة الأهواز جنوب البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com