هدم 20 ألف منزل بالقدس بذريعة عدم الترخيص

هدم 20 ألف منزل بالقدس بذريعة عدم الترخيص

رام الله – بات نحو 20 ألف منزل فلسطيني في مدينة القدس بانتظار الهدم الإسرائيلي تحت ذريعة البناء دون ترخيص.

وقال مدير مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية، زياد الحموري، إنّ أكثر من 20 ألف منزل لأسر فلسطينية جاهزة للهدم بقرار من الاحتلال، بحجة البناء دون ترخيص.

وأوضح الحموري أن الاحتلال يستغل قانون عدم وجود ترخيص كأداة من أدوات حربه على الوجود الفلسطيني، مشيرًا إلى أن عددًا كبيرا من الفلسطينيين لا يستطيعون استيفاء الإجراءات الصعبة والمعقدة والمبالغ فيها التي تطلبها بلدية الاحتلال، مقابل منحهم رخص البناء.

وأضاف: ”المطالب الإسرائيلية التي تطلب من العرب لا يمكن تحقيقها لا ماليا ولا إجرائيا، ذلك أن الترخيص يحتاج من 5 إلى 8 أعوام، وكل رخصة تكلفنا من 30 إلى 50 ألف دولار وهذه الصعوبات تجبر الناس على البناء دون ترخيص“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com