الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا يخرج من السجن – إرم نيوز‬‎

الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا يخرج من السجن

الرئيس البرازيلي السابق لولا دا سيلفا يخرج من السجن

المصدر: وكالات

أمر قاضٍ برازيلي بالإفراج عن الرئيس السابق لويس إيناسيو لولا دا سيلفا من السجن، اليوم الجمعة، وذلك في إجراء هزَّ أسواق المال، وأثار مؤيديه ومنتقديه على السواء، مما دفعهم للدعوة لمظاهرات خلال الأيام المقبلة.

وجاء قرار القاضي الاتحادي عقب حُكم للمحكمة العليا في وقت متأخر، الخميس، أنهى سجن المدانين بعد خسارة الاستئناف الأول.

ويتوقع أن يُفرج القرار عن عشرات من الشخصيات الكبيرة المدانة بتحقيق فساد عام، ومنهم لولا المسجون بتهمة الرشوة.

وحُكم على لولا العام الماضي بالسجن 8 أعوام و10 أشهر، لإدانته بتلقي رشى من شركات هندسية مقابل عقود عامة.

وأعلن الرئيس البرازيلي الاسبق فور خروجه من السجن الجمعة أنّه سيواصل ”النضال“ من أجل البرازيليين، بينما كان في استقباله حشد من انصاره اليساريين في كوريتيبا (جنوب) حيث سجن لأكثر من عام ونصف عام.

وخرج لولا (74 عاما) سيراً على الأقدام من مقر الشرطة الفدرالية حيث كان مسجونا بعد ادانته بالفساد وعانق انصاره وحياهم بقبضة مرفوعة، بحسب مراسلي فرانس برس.

وفور إعلان خروجه، قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، في كلمة متلفزة، إنّ ”الشعب الفنزويلي سعيد“ بذاك الحدث، فيما أشاد الرئيس الأرجنتيني المنتخب اليساري البرتو فرنانديز بـ“شجاعة“ و“نزاهة“ لولا.

من جهتها كتبت وزارة الخارجية الكوبية على تويتر ”الشعب الكوبي يحتفل بحرية لولا بعد 580 يوما من الاعتقال الجائر. #لولا حر“.

وتعهد لولا الذي يعد من الشخصيات التاريخية لليسار البرازيلي، أمام الآلاف من أنصاره بـ“مواصلة النضال“، وقال ”أريد مواصلة النضال لتحسين حياة البرازيليين“.

وقال احد أنصار الرئيس البرازيلي الاسبق، بيدرو كارانو، لفرانس برس إنّ ”الجميع يتوقون (لهذه اللحظة)، مرّ 580 يوماً، نحن سعداء جداً وهذا نصر كبير“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com