إيران: تمديد المحادثات النووية ليس لمصلحة أحد‎

إيران: تمديد المحادثات النووية ليس لمصلحة أحد‎

ميونيخ- قال محمد جواد ظريف وزير الخارجية الإيراني إن أي تمديد آخر لمهلة التوصل لاتفاق بشأن برنامج إيران النووي ليس في مصلحة أحد رغم أن عدم التوصل لاتفاق لن يكون ”نهاية العالم“.

وقال ظريف في مؤتمر ميونيخ للأمن حيث التقى بوزير الخارجية الأمريكي جون كيري ومسؤولين ألمان وروس وبريطانيين ”لا أعتقد أننا إن لم نتوصل لاتفاق فستكون هذه نهاية العالم.

وأضاف ”ولكني لا أعتقد أن أي تمديد آخر سيكون في مصلحة أي طرف إذ لا أرى أن هذا التمديد كان ضروريا أو مفيدا“ مشيرا إلى مهلة 30 يونيو حزيران من أجل التوصل لاتفاق لكبح برنامج إيران النووي مقابل رفع العقوبات.

من جهته، قال الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، الأحد، إنه سيقبل أي اتفاق نووي مع القوى الست الكبرى طالما لا يتعارض مع مصالح بلاده.

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن خامنئي قوله في كلمة أمام قوات سلاح الجو ”سأوافق على الاتفاق الذي يتم بحثه“ في إشارة إلى مفاوضات جارية للتوصل إلى اتفاق يحد من أنشطة إيران النووية المثيرة للجدل مقابل تخفيف تدريجي للعقوبات المفروضة عليها.

وأضاف ”يحاول مفاوضونا (النوويون) نزع سلاح العقوبات من العدو.. إذا استطاعوا فإن ذلك سيكون أفضل بكثير. وإذا فشلوا فعلى الجميع أن يعلم أن لدينا وسائل كثيرة لتخفيف حدة هذا السلاح“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة