ميركل تشير إلى إمكانية تمديد مهمة الجيش بأفغانستان

ميركل تشير إلى إمكانية تمديد مهمة الجيش بأفغانستان

ميونيخ- أشارت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل إلى إمكانية تمديد مهمة الجيش الألماني في أفغانستان لما بعد عام 2016.

وقالت ميركل اليوم السبت أمام مؤتمر ميونيخ الدولي للأمن: ”قطاع الأمن الأفغاني سيكون في حاجة إلى دعم دولي مادي حتى بعد 2016 وليس دعما ماليا فقط“.

وتابعت ميركل حديثها قائلة:“سنوفر خلال الأشهر المقبلة الشروط الإطارية لذلك بالتعاون مع شركائنا الدوليين والحكومة الأفغانية“.

وذكرت ميركل أنه لم يعد هناك أي تهديد إرهابي دولي ينطلق من أفغانستان لكنها لفتت إلى أن الوضع الأمني هناك ما يزال غير مرض تماما بالنسبة للناس في أفغانستان.

كما رأت أنه لم يتم الحد من الفساد والاقتصاد القائم على تجارة المخدرات بصورة كافية، مضيفة أنه لا يوجد بعد عملية حقيقية للمصالحة.

يذكر أن مهمة ”الدعم الحازم“ التابعة لحلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان مقرر لها أن تنتهي بنهاية 2016 وتهدف هذه المهمة التي تضم نحو 12 ألف جندي دولي إلى دعم وتدريب قوات الأمن الأفغانية.

وتأتي هذه المهمة في أعقاب انتهاء المهمة القتالية لقوة المساعدة الأمنية الدولية (إيساف) في أفغانستان في نهاية العام الماضي.

ولم تذكر ميركل موعدا محددا لتمديد محتمل لهذه المهمة لكنها قالت إن القوات ستظل هناك طالما كان هذا إجراء سليما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com