تبرر سحب قواتها.. واشنطن ترى ”الدبلوماسية“ هي الحل في سوريا – إرم نيوز‬‎

تبرر سحب قواتها.. واشنطن ترى ”الدبلوماسية“ هي الحل في سوريا

تبرر سحب قواتها.. واشنطن ترى ”الدبلوماسية“ هي الحل في سوريا

المصدر: ا ف ب

اعتبر المبعوث الأمريكي إلى إيران، بريان هوك، اليوم الأربعاء، أنّ انسحاب بلاده من سوريا لن يؤثر على ”فعالية“ إستراتيجية واشنطن لمواجهة إيران، كما رأى أنّ ”الوضع يستدعي جهودًا دبلوماسية وليس وجودًا عسكريًا أمريكيًا على الأراضي السورية“.

وجاء حديث الدبلوماسي الأمريكي خلال جلسة استماع في مجلس الشيوخ حول السياسة الأمريكية إزاء إيران.

واتهم الديمقراطيون خلال هذه الجلسة الرئيس، دونالد ترامب، بأنه ”أتاح لإيران تعزيز نفوذها في سوريا عندما سحب القوات الأمريكية“.

واعتبر ممثل الشيوخ الديمقراطيين في لجنة الشؤون الخارجية، بوب منينديز، أنّ الانسحاب الأمريكي من شمال سوريا ”يعطي مفاتيح أمننا القومي“ إلى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وإيران والنظام السوري برئاسة بشار الأسد.

كما اعتبر أن القوات المدعومة من إيران تقوم بـ“ملء الفراغ“ الناتج عن انسحاب الجنود الأمريكيين.

ورد بريان هوك، على اتهامات أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين بالقول إنّ ”قرار الرئيس بشأن سوريا لن يغير من إستراتيجيتنا الإيرانية ولا من فعاليتها“، متابعًا أنّ“قواتنا  شمال شرق سوريا لم تكن لديها أي مهمة تتعلق بإيران“.

وأضاف أنّ“الضغوط التي نمارسها على إيران تهدد دورها في سوريا عبر حرمان الحرس الثوري وحزب الله من الأموال“، معتبرًا أن ”ضغوطنا تعرقل قدرة إيران على تمويل الأسد“.

وسبق أن اعتبرت إدارة ترامب أن من أبرز أهدافها في سوريا هو رحيل كل القوات الإيرانية والميليشيات التابعة لها من سوريا.

ويُتَّهم دونالد ترامب، بأنه أعطى الضوء الأخضر لتركيا لشن هجومها على الأكراد شمال سوريا عبر سحب قواته من هذه المنطقة.

وكان مسؤول أمريكي رفض الكشف عن اسمه اعترف، الاثنين، بأن الهجوم التركي ”أضر بأهداف السياسة السورية للولايات المتحدة“، ومن بينها ”ضرورة إخراج إيران“ منها.‎

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com