نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف
نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف

روسيا تتهم أمريكا "باختبار صبر" كوريا الشمالية

موسكو تبدي استعدادها لمحادثات رفيعة المستوى مع واشنطن

اتهمت روسيا، الجمعة، الولايات المتحدة بـ"اختبار صبر" بيونغ يانغ بعد إطلاق صاروخ بالستي عابر للقارات كوري شمالي سقط قبالة اليابان.

وصرح نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، لوكالة الأنباء ريا نوفوستي الرسمية، أن موسكو ستبقى وفية للبحث عن حل دبلوماسي لشبه الجزيرة الكورية، لكن الولايات المتحدة وحلفاءها في المنطقة (...) تفضل مسارًا مختلفًا (...) كما لو أنها تختبر صبر بيونغ يانغ".

وأضاف: "نحن نراقب الوضع بقلق".

وكانت كوريا الشمالية أطلقت صاروخا بالستيا عابرا للقارات، الجمعة، وفقا للجيش الكوري الجنوبي، هو الأحدث في سلسلة قياسية من عمليات الإطلاق الصاروخية خلال الأسابيع الأخيرة، في وقت تتوقع سيول وواشنطن أن تكون بيونغ يانغ تستعد لإجراء تجربة نووية وشيكة.

وقال مسؤول دفاعي لوكالة فرانس برس إن هيئة الأركان العامة في كوريا الجنوبية "تعتقد أن كوريا الشمالية أطلقت صاروخا بالستيا عابرا للقارات"، دون أن يخوض في مزيد من التفاصيل.

وقبيل ذلك، كان الجيش الكوري الجنوبي أشار إلى أنه رصد "إطلاق صاروخ بالستي غير محدد باتجاه الشرق".

وأكدت اليابان أيضا إطلاق الصاروخ واصفة ما حصل بأنه "غير مقبول إطلاقا"، حسبما قال رئيس وزرائها فوميو كيشيدا.

من جانب آخر، أعلنت روسيا، الجمعة، أنها تأمل في حصول تبادل للسجناء مع الولايات المتحدة يشمل بشكل خاص تاجر الأسلحة الروسي فيكتور بوت الذي تحتجزه السلطات الأمريكية.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي: "آمل ألا يكون احتمال التبادل خبرا فقط إنما أن يتعزز وأن يحين الوقت الذي سنتوصل فيه إلى اتفاق ملموس"، وهي تصريحات تأتي غداة الإعلان عن نقل لاعبة كرة السلة الأمريكية بريتني غراينر إلى سجن عقابي روسي.

كما أشار ريابكوف إلى أن بلاده مستعدة لعقد اجتماعات رفيعة المستوى مع الولايات المتحدة بشأن الاستقرار الاستراتيجي إذا كانت واشنطن مستعدة، وفق ما نقلت عنه "رويترز".

وأضاف أن روسيا لا تستبعد إجراء اتصالات جديدة مع الولايات المتحدة بعد محادثات مقبلة في القاهرة بشأن معاهدة ستارت الجديدة للأسلحة النووية.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com