بين ترحيب ورفض.. ليبرمان يطرح خطته لتشكيل حكومة وحدة في إسرائيل – إرم نيوز‬‎

بين ترحيب ورفض.. ليبرمان يطرح خطته لتشكيل حكومة وحدة في إسرائيل

بين ترحيب ورفض.. ليبرمان يطرح خطته لتشكيل حكومة وحدة في إسرائيل

المصدر: القدس المحتلة - إرم نيوز

طرح زعيم حزب ”يسرائيل بيتينو“، أفيغدور ليبرمان، خطته لتشكيل حكومة في إسرائيل، والخروج من المأزق السياسي الذي سببته نتيجة ”التعادل“ بين معسكري اليمين واليسار في الانتخابات الأخيرة.

وتدعو خطة ليبرمان قائمة ”كاحول لافان“ إلى التنازل، والقبول بمبادرة الرئيس الإسرائيلي، وتدعو ”الليكود“ إلى التنازل أيضًا، والتخلي عن ”كتلة اليمين“، بحسب موقع ”i24news“ العبري.

وأعلن حزب ”الليكود“ أن ليبرمان لم يقدم في خطته أي شيء جديد، ولم يتعهد بتصويته ضد حكومة يسارية، بينما رحب ”أزرق أبيض“ بمبادرة ليبرمان وباركها، ودعا الليكود الى التفاوض مع ”أزرق أبيض“ وفقًا لخطة ليبرمان لتشكيل حكومة وحدة.

وينص مقترح الرئيس الإسرائيلي الذي قبله ”الليكود“ ورفضه ”أزرق أبيض“، على أن يبقى نتنياهو في منصبه بصفة شكلية فقط، حينما تقدم ضده لائحة اتهام، في حين تُنقل جميع الصلاحيات الفعلية للقائم بأعماله غانتس.

ويرفض ”الليكود“ أيضًا الدخول بحكومة وحده، دون جميع أحزاب اليمين، وهي الأحزاب المتدينة في إسرائيل، فيما يقبل ”كاحول لافان“ الدخول بحكومة مع ”الليكود“ وحده.

وتعود أهمية حزب ليبرمان ذي الـ 8 مقاعد من أصل 120 في البرلمان الإسرائيلي (الكنيست)، إلى أنه يُعتبر ”بيضة القبان“ في معادلة تشكيل الحكومة.

وحدد ليبرمان 4 مراحل لتشكيل الحكومة، تبدأ بإقامة طاقم مشترك للقوائم الثلاث: ”الليكود“ و“أزرق أبيض“ و“يسرائيل بيتينو“.

وقال ليبرمان ”إن نتائج الانتخابات وتحديات الأمن والاقتصاد، وتطور المنطقة ومعاداة السامية التي بدأت تظهر بشكل رئيسي في العالم تتطلب حكومة وحدة وفقًا للنقاط التالية: تشكيل فريق من الأحزاب الثلاثة (الليكود وكاحول لافان ويسرائيل بيتينو لصياغة خطوط  حكومة الوحدة، وتحديد جميع القضايا المدرجة في جدول الأعمال، الأمن والاقتصاد والمجتمع والدين والدولة، بشكل واضح).

ورأى ليبرمان أن هذا المخطط الوحيد الذي يمكن أن يقود دولة إسرائيل إلى إقامة حكومة وحدة مستقرة، إذا كان الجميع قادرين على التغلب على كل المصالح  الشخصية.

وأكد أن حزب إسرائيل بيتنا لن ينضم إلى أي حكومة ضيقة، ولا إلى حكومة يمينية بزعامة نتنياهو والأحزاب اليمينية وأحزاب الحريديم، كما لن ينضم إلى حكومة يسارية مدعومة من القائمة المشتركة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com