اليابان تؤكد صحة شريط ذبح الصحفي الياباني

اليابان تؤكد صحة شريط ذبح الصحفي الياباني

طوكيو – قال وزير الدفاع الياباني جين ناكاتاني إن التسجيل المصور الذي يزعم عرضه قطع رأس الصحفي الياباني كينجي جوتو حقيقي على ما يبدو.

وقال ناكاتاني للصحفيين إن إدارة شرطة العاصمة اليابانية طوكيو أبلغت اجتماعا لوزراء من حكومة رئيس الوزراء شينزو آبي إن هذا الشريط“لديه درجة كبيرة من المصداقية“.

ومن جهته أدان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قتل تنظيم ”داعش“ للرهينة الياباني كينجي غوتو بقطع رأسه، فيما قال رئيس الوزراء الياباني شينزوآبي للصحفيين ”أشعر بالاستياء الشديد من هذا العمل المشين للغاية … لن أغفر للإرهابيين“.

وقال أوباما في بيان صادر عن البيت الأبيض، يوم السبت ”تدين الولايات المتحدة القتل المريع للمواطن اليابني والصحفي كينجي غوتو من قبل جماعة داعش الإرهابية“.

وفي الأردنقالت مصادر حكومية أردنية، إنها ستقوم بحجب وحظر أي موقع الكتروني أردني يقوم بتداول التسجيل المصور الذي نشره داعش لإعدام الرهينة الياباني.


وعبر عدد من ذوي وأقارب الطيار الأردني الأسير لدى ”داعش“، معاذ الكساسبة، عن تضامنهم مع الرهينة الياباني الذي جرى إعدامه (في حال صحة التسجيل).

وأضاءت مجموعة من ذوي الكساسبة الشموع إلى جانب صورته فقط في قرية ”عي“، الواقعة في محافظة الكرك جنوبا، كما بعثت والدة الكساسبة برسالة متلفزة لتنظيم ”داعش“ طالبته فيها بإطلاق سراح ابنها قائلة إنها تعيش أيام مأساوية لأنها لا تعرف مصيره بعد .

وبدأ العشرات من ذوي الطيار الأردني يتوافدون على ديوان أبناء الكرك في منطقة ”دابوق“، غربي العاصمة عمان، بانتظار وصول والده وإخوانه، حيث ستعقد اللجنة الشعبية للتضامن مع الكساسبة بعقد مؤتمر صحفي في وقت لاحق للتعبير عن موقفهم من التسجيل المصور المنسوب لـ“داعش“.

وانتهت الخميس الماضي، المهلة التي حددها تنظيم ”داعش“ موعداً نهائياً لإتمام صفقة تبادل ساجدة الريشاوي المعتقلة العراقية في الأردن مقابل إطلاق سراح الرهينة الياباني لديه كينجي غوتو والحفاظ على حياة الطيار الأردني الأسير معاذ الكساسبة، قبل أن يقدم التنظيم اليوم على ذبح غوتو، بحسب التسجيل المصور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com