قائد الحرس الثوري يعترف: الاستعدادات غير متاحة لإزالة إسرائيل‎ – إرم نيوز‬‎

قائد الحرس الثوري يعترف: الاستعدادات غير متاحة لإزالة إسرائيل‎

قائد الحرس الثوري يعترف: الاستعدادات غير متاحة لإزالة إسرائيل‎

قال قائد قوات الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، اليوم الخميس، إن الاستعدادات لزوال وإسقاط النظام الصهيوني (إسرائيل) ليست متاحة في الوقت الحالي.

ونقلت وكالة أنباء ”تسنيم“ عن اللواء سلامي، في كلمة له أمام نخبة من قوات الحرس الثوري في محافظة كرمنشاه غرب إيران، قوله إن ”الحرب الجديدة تضع النظام الصهيوني تحت التهديد الكامل، وأنا متأكد من أن الأمريكيين ليس لديهم مصلحة في قتال إيران“.

وأضاف ”إن إيران الآن في حرب شاملة مع القوى العظمى وإن الأمريكيين لم يكونوا مهتمين بحرب مع إيران لأنها ستضع النظام الصهيوني تحت التهديد“.

وتابع  ”المرشد الأعلى للثورة (علي خامنئي) يتحدث عن إمكانية انهيار هذا النظام (إسرائيل) في السنوات القادمة لأن الظروف متاحة، ولكن الاستعدادات لم تتم بعد، أو بتعبير آخر، من السهل للغاية إسقاط النظام الصهيوني في الممارسة العملية، لكن، من ناحية الاستعدادات لم تكن متاحة“.

وأضاف ”لا يمكن للعدو التركيز على إيران لأن الحرب مع إيران بمفهوم الحرب الجغرافية ستكون النيران والحروب في كل مكان وهي خطر على العدو“.

واعتبر القائد العام لقوات الحرس الثوري العميد حسين سلامي أن ”سوريا ولبنان وفلسطين وأماكن أخرى، أصبحت تشكل خطرًا على النظام الصهيوني“.

وفي 13 من كانون الأول/ ديسمبر 2018، تعهد المرشد الإيراني علي خامنئي، بمواصلة عملية ما وصفها بـ“محو إسرائيل وانهيار النظام الصهيوني“.

وفي منتصف ديسمبر/ كانون الأول 2016، قال خامنئي إن ”الكيان الصهيوني لن يكون له وجود في غضون الـ 25 عامًا المقبلة“.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد نفى العام الماضي في حوار مع مجلة ”Le Point“ الفرنسية، الاتهامات بأن بلاده تسعى إلى محو إسرائيل، وتساءل مستغربًا ”متى أعلنا أننا سندمر إسرائيل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com