استطلاع: ”الليكود“ واليمين يفشلان في تشكيل حكومة يمينية – إرم نيوز‬‎

استطلاع: ”الليكود“ واليمين يفشلان في تشكيل حكومة يمينية

استطلاع:  ”الليكود“ واليمين يفشلان في تشكيل حكومة يمينية

المصدر: إرم نيوز

أظهر استطلاع للرأي أجرته القناة الإخبارية الـ 12 وبرنامج لقاء الصحافة ونشرته صحيفة هآرتس الإسرائيلية مساء أمس السبت، رفض 59% ممن شملهم الاستطلاع تشكيل حكومة وحدة وطنية بين ”الليكود“ و“أزرق – أبيض“ ومشاركة ليبرمان معهما.

وأشارت نتائج الاستطلاع، إلى أن إيهود براك خارج ”الكنيست“ بسبب حصول المعسكر الديمقراطي على 7 مقاعد، بينما حصل اتحاد أحزاب اليمين برئاسة شاكيد على 12 مقعدًا.

وفي مفاجأة كبيرة، جاءت ”القائمة المشتركة“ الممثلة للعرب في الداخل المحتل، كقوة رابعة في الكنيست بواقع 11 مقعدًا، فيما لو جرت الانتخابات اليوم.

وحسب الاستطلاع، يحصل ”الليكود“ على 30 مقعدًا، و“كاحول لافان“ على 29 مقعدًا، أما ”اتحاد أحزاب اليمين“ برئاسة شاكيد فسيحصل على 12 مقعدًا، فيما ”القائمة المشتركة“ فستحصل على 11 مقعدًا.

قوة ليبرمان تتضاعف

وقفز رصيد حزب ”إسرائيل بيتنا“ برئاسة ليبرمان إلى 10 مقاعد، بينما كان حصل في الانتخابات الأخيرة على 5 مقاعد فقط؛ ما يعني أن اليمين واليسار لن يستطيعا أن يشكلا حكومة دون أن يقول ليبرمان كلمته الأخيرة.

وحصلت الأحزاب الحريدية على 15 مقعدًا، بواقع 8 مقاعد لحزب ”يهدوت هاتوراه“، ممثل الحريديم الأشكناز، وحصل حزب ”شاس“ ممثل الحريديم الشرقيين على 7 مقاعد.

وحقق ”المعسكر الديمقراطي“، برئاسة نيتسان هوروفيتش، زعيم حزب ”ميرتس“ 7 مقاعد، ويتكون هذا التحالف اليساري من ثلاثة أحزاب، هي: ”ميرتس“، و“إسرائيل ديمقراطية“ برئاسة إيهود باراك، وحزب ”الحركة الخضراء“ برئاسة ستاف شافير المنشقة حديثًا عن حزب ”العمل“.

وحقق حزب ”العمل“ نفسه، الذي يترأسه وزير الدفاع الأسبق عامير بيرتس 6 مقاعد، وفقًا للاستطلاع، إذ يخوض الحزب اليساري – الوسطي الانتخابات المقبلة بقائمة مشتركة مع حزب ”غيشير“ الوسطي، بزعامة أورلي ليفي أبيكسيس، ابنة وزير خارجية إسرائيل الأسبق ديفيد ليفي، وهو قرار وضع بيرتس أمام انتقادات كبيرة داخل حزب ”العمل“ فضلًا عن تسببه في إلغاء الكثير من أعضاء الحزب لعضويتهم.

مواقف متصلبة

وتعهد أفيغدور ليبرمان، رئيس حزب ”إسرائيل بيتنا“ اليميني القومي -وهو ذو طابع علماني- بعدم الانضمام بأي شكل من الأشكال لحكومة يمينية، على غرار ما حدث إبان المفاوضات الائتلافية الأخيرة، التي فشل خلالها رئيس حزب ”الليكود“ ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو في تشكيل الحكومة الخامسة في تاريخه السياسي.

وأكد ليبرمان، مساء أمس السبت، وفقًا لما ذكرته الـ ”قناة الـ20″ العبرية، أن حزبه سينضم فقط لـ“حكومة وطنية ليبرالية موسعة تتشكل من أحزاب إسرائيل بيتنا، والليكود، وكاحول لافان“.

وأضاف: ”لا يوجد أي خيارات أخرى، حتى ولو كانت مقابل قانون التجنيد أو مقابل موازنات أو حكومة تناوب“.

وتابع أنه سيوصي الرئيس الإسرائيلي عقب الانتخابات بأن يكلف رئيس الحزب الذي سيتعهد بتشكيل حكومة وحدة وطنية موسعة، سواء ”الليكود“ أو ”كاحول لافان“، وفي حال لم يتعهد هذان الحزبان بذلك حتى الاجتماع مع رئيس البلاد ”لن أوصي لصالح أي منهما“، على حد قوله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com