نائب: تركيا تنوي إعادة نشاطها الدبلوماسي في ليبيا

نائب: تركيا تنوي إعادة نشاطها الدبلوماسي في ليبيا

المصدر: إرم ـ طرابلس

قال محمد العماري، رئيس اللجنة السياسية بالمؤتمر الوطني الليبي العام المنتهية ولايته، إن تركيا أبلغت المؤتمر أنها تعتزم إعادة فتح سفارتها، وقنصلياتها في طرابلس ومصراتة وبنغازي.

وأوضح العماري في تصريح لتلفزيون محلي، عقب انتهاء زيارة رسمية قام بها وفد من المؤتمر إلى تركيا، ”تطرقت المباحثات الليبية – التركية، إلى الأسباب التي دفعت بالمؤتمر الوطني العام، عن مشاركته في جولة الحوار بجينيف، ومناقشة التحفظات التي جعلته يتخلف عن الجولة الأولى للحوار“.

وعن بعثتها الدبلوماسية التي غادر طاقمها مؤخراً، أشار رئيس اللجنة السياسية بالمؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، ”لقد تعهد الرئيس أردوغان بإعادة فتح السفارة والقنصليات، في أقرب فرصة ممكنة ”.

هذا وقام وفد من المؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، بزيارة إلى تركيا اليومين الماضيين، بناء على دعوة رسمية، والتقى فيها الرئيس الرئيس التركي طيب رجب أوردغان، بنوري أبو سهمين رئيس المؤتمر الوطني المنتهية ولايته.

وتتهم أطراف ليبية عديدة، النظام التركي، بدعم حكومة الحاسي، المعلنة من طرف ميليشيات فجر ليبيا والجماعات المتشددة، المتحالفة معها، التي تحارب الجيش الليبي، التابع للحكومة المعترف بها دوليا.

وتشهد ليبيا انقساما سياسيا مع وجود حكومتين برئاسة عبدالله الثني المعترف بها، وعمر الحاسي، ومجلسين تشريعيين هما مجلس النواب المنتخب، والمؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، الذي قرر في نهاية أغسطس الماضي استئناف نشاطه، رغم انتهاء ولايته وتكليف الحاسي بتشكيل حكومة إنقاذ، بعد سيطرة قوات ”فجر ليبيا“ على العاصمة طرابلس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com