إرجاء حوار المعارضة السورية بالقاهرة

إرجاء حوار المعارضة السورية بالقاهرة

القاهرة/قال بسام الملك، عضو الائتلاف السوري المقيم في القاهرة، إنه تقرر تأجيل حوار المعارضة السورية بالقاهرة، الذي كان من المقرر عقده يومي 22 و23 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وأوضح الملك أن الحوار قد يعقد بعد شهر أو شهرين من الآن، من دون أن يحدد سبب إرجاء الحوار.

وفي الوقت نسه أشار الملك إلى أن الحوار المقرر عقده مستقبلا ”لا علاقة له بدعوة موسكو للحوار بين المعارضة والنظام السوري، والذي يوجد توجه قوي لدى الائتلاف لرفض حضوره“.

وكان الحوار المقرر أن تستضيفه القاهرة (22 و23 يناير) يهدف أساسا للوصول إلى ورقة موحدة تتفق عليها أطراف المعارضة السورية، للذهاب بها إلى موسكو للحوار مع النظام السوري خلال الفترة من 28 إلى 29 يناير/ كانون الثاني.

وسبق وأعلن الائتلاف السوري رفضه حضور اجتماعات موسكو لسببين، أولهما طريقة توجيه الدعوة باختيار موسكو لشخصيات بعينها داخل الائتلاف، ولم يتم توجيهها بشكل مؤسسي، أما ثاني الأسباب فهو عدم وجود ورقة واضحة للتفاوض، وهما السببان اللذان لم يتغيرا إلى الآن، وفق بسام الملك، عضو الائتلاف السوري المقيم في القاهرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com