هل يكون برويز فتاح مرشح خامنئي لخلافة روحاني؟ – إرم نيوز‬‎

هل يكون برويز فتاح مرشح خامنئي لخلافة روحاني؟

هل يكون برويز فتاح مرشح خامنئي لخلافة روحاني؟

المصدر: إرم نيوز

قال تقرير أمريكي نشر اليوم السبت، إن المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، اختار برويز فتاح حليف الرئيس السابق المتشدد محمود أحمدي نجاد، ليرأس مؤسسة المستضعفين التي تعتبر أساس إمبراطورية أعمال خامنئي، ليكون رئيس إيران المقبل.

وذكر التقرير الذي أصدرته مؤسسة ”الدفاع عن الديمقراطيات“، أن ”قرار خامنئي تعيين فتاح بمنصب رئيس المؤسسة، بمثابة اختياره مرشحًا رئاسيًا في الانتخابات المقبلة، ليحل مكان الرئيس الحالي حسن روحاني”، منوهًا إلى أن تعيينه يعكس ”ثقة خامنئي المتزايدة بقدراته“.

ولفت، إلى أن ”المؤسسة هي من أهم المؤسسات الاقتصادية في إيران، وأنها الدعامة الأساسية لإمبراطورية الأعمال التي يسيطر عليها خامنئي، وتزيد أصولها المالية على 200 مليار دولار“.

ووفقًا للتقرير الذي كتبه المحلل الإيراني في المؤسسة، سعيد جاسم نجاد، فإن ”فتاح وهو مهندس يبلغ من العمر 58 عامًا، انضم للحرس  الثوري الإيراني في 1980 مباشرة بعد اندلاع الحرب مع العراق وصعد نجمه بسرعة ليصل إلى منصب قيادي في الحرس قبل أن يتم تعيينه بمنصب المدير المالي لمجموعة خاتم الأنبياء التابعة للحرس، التي تشارك في البرامج النووية والصاروخية لإيران“.

وأفاد بأن ”نجاد بعد فوزه بالرئاسة عام 2005، عين فتاح وزيرًا للطاقة وبقي في هذا المنصب حتى عام 2009 بعد أن انحاز لخامنئي في خلافه مع نجاد“، لافتًا إلى أن ”فتاح رفض مطالبًا بالترشح للرئاسة عام 2013، وأنه بعد عامين قرر المرشد الأعلى تعيينه في منصب رئيس لجنة خامنئي للإغاثة لمعالجة الفساد فيها“.

ونوهت المؤسسة في تقريرها، إلى أن ”فتاح يعتبر من أنجح مدراء الحرس الثوري ويتمتع بسمعة قوية، رغم ذلك رفض مرة أخرى الترشح للرئاسة عام 2017؛ ما أدى إلى فوز روحاني“.

وأشار التقرير إلى أنه ”وقد اقتربت فترة رئاسة روحاني على نهايتها، فإنه من الواضح أن خامنئي يريد رئيسًا جديدًا لاستلام زمام الأمور، ويعتبر فتاح من أقوى المرشحين للرئاسة؛ نظرًا لطاعته العمياء لخامنئي وخدماته في الحرس الثوري ومهاراته الإدارية، وفي حال فوزه قد يكون أحمدي نجاد في ثوب جديد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com