الرئيس الموريتاني يتقدم مسيرة منددة برسومات ”شرلي إبدو“

الرئيس الموريتاني يتقدم مسيرة منددة برسومات ”شرلي إبدو“

المصدر: إرم ـ نواكشوط من سكينة الطيب

استقبل الرئيس الموريتاني، محمد ولد عبد العزيز، أمام القصر الرئاسي، بالعاصمة نواكشوط، مسيرة ضخمة، شارك فيها آلاف الموريتانيين اليوم الجمعة، تنديدا بالرسوم المسيئة، التي أعيد نشرها في باريس.

وتميزت المسيرة التي نظمت من طرف ”منتدى الأئمة والعلماء لنصرة نبي الأمة“، بمشاركة قوية للشباب والنساء وكبار العلماء والأئمة بموريتانيا، ورفعت في المسيرة شعارات ”فداك يا رسول الله“، ”إلا رسول الله“.

وندد الرئيس الموريتاني، بنشر الرسوم في مجلة ”شارلي إيبدو“، وقال ”كما حاربنا الإرهاب في بلدنا وقاتلناه ودفعنا الكثير من أجل استقرار موريتانيا، نندد اليوم بما حصل من أمور تصنع الإرهاب، مثل الرسوم الساقطة، الموجهة لديننا وأيضا لجميع الأديان“.

وأوضح ”نحن إذ نندد بهذه الرسوم، نندد بكل ما يقع من إرهاب وتهميش وظلم واعتداء على العالم جميعا وخاصة على المسلمين“.

وأضاف ”أنا لست شارلي ولا كوليبالي، أنا مسلم ونحن كلنا في الجمهورية الإسلامية الموريتانية مسلمون… وأؤكد لكم أيضا أنني لن أشارك في مسيرة ولن أساند أي توجه ضد الإسلام ما دمت حيا رئيسا أو مواطنا عاديا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com