إيران تعلق على الاجتماع مع الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي

إيران تعلق على الاجتماع مع الأطراف الموقعة على الاتفاق النووي

المصدر: رويترز

قال كبير المفاوضين النوويين في إيران، عباس عراقجي، بعد محادثات في فيينا، اليوم الأحد، إن اجتماعًا طارئًا مع أطراف موقعة على الاتفاق النووي كان ”بناءً“.

وأضاف عراقجي: ”كانت الأجواء بناءة، والمناقشات جيدة، لا يمكنني القول إننا سوينا كل الأمور، لكن يمكنني القول إن هناك الكثير من التعهدات“.

واجتمعت أطراف موقعة على الاتفاق النووي الإيراني المبرم عام 2015 مع إيران في فيينا؛ لإجراء محادثات طارئة، ردًا على تصاعد التوتر بين طهران والغرب بما شمل مواجهات في الخليج وتخطي طهران للحدود المفروضة بموجب الاتفاق.

وتحاول بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين وإيران، إنقاذ الاتفاق منذ انسحاب الولايات المتحدة منه في مايو/ أيار 2018، وإعادتها للعقوبات المفروضة على طهران وتشديدها بما كبل الاقتصاد الإيراني الذي يعاني أصلًا من الضعف.

ولم تسفر الجهود التي تقودها أوروبا لحماية التجارة مع إيران في مواجهة العقوبات الأمريكية عن نتائج ملموسة حتى الآن.

ونفذت طهران هذا الشهر تهديدها بزيادة أنشطتها النووية بما يتجاوز الحدود المنصوص عليها في الاتفاق.

وقال دبلوماسي إيراني، قبل بدء الاجتماع الاستثنائي: ”كل الخطوات التي اتخذناها حتى الآن يمكن التراجع عنها، إذا أوفت الأطراف الأخرى بالتزاماتها في الاتفاق“.

وأضاف أن آلية التجارة التي وفرتها الدول الأوروبية، والمعروفة باسم ”إنستيكس ”وإجراءات أخرى، سيتم مناقشتها خلال الاجتماع، وعلى الأطراف الأخرى تسريع وتيرة جهودها وإلّا ستتخذ إيران خطوة ثالثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com