إيران ترحب بتصريحات مندوب السعودية وتبدي استعدادها لحل الخلافات

إيران ترحب بتصريحات مندوب السعودية وتبدي استعدادها لحل الخلافات

المصدر: إرم نيوز

قال المتحدّث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، يوم الأحد، إن طهران ترحب بالتصريحات التي أدلى بها مندوب السعودية لدى الأمم المتحدة، السفير عبد الله بن يحيى المعلمي، مشيرًا إلى أن إيران مستعدة لإجراء محادثات مع السعودية لحل الخلافات.

وفي معرض رده على سؤال لصحيفة ”همشهري“، حول تصريحات مندوب السعودية، قال ربيعي: ”نرحب بهذه التصريحات، ونعتقد أنه ينبغي أن يصاحبها إجراء عملي، حيث دعونا دائمًا إلى استقرار وأمن بلدان المنطقة، ونحن نحترم العلاقات الثنائية والمعاهدات الأمنية“.

وأضاف أن ”السعودية بإمكانها أن تؤدي دورًا مستقلًا، بالرغم من أن أداءها كان سلبيًا“، مبينًا ”من وجهة نظرنا نعتبر التصريحات السعودية الأخيرة إيجابية، ونحن بدورنا ندعو إلى ضمان أمن بلدان المنطقة، وبطبيعة الحال فإن هذا الأمر مرتبط بسلوك السعودية في المستقبل“.

وكان المندوب الدائم للسعودية لدى الأمم المتحدة، السفير عبد الله بن يحيى المعلمي، قال في كلمة له أمام مجلس الأمن، الأربعاء الماضي، بصفته رئيسًا للمجموعة العربية: إن ”استمرار السلوك السلبي لإيران في المنطقة ليس من شأنه إلا تقويض الأمن والسلم الدوليين“.

وأضاف المعلمي: ”لكننا نؤكد أننا على استعداد لإقامة علاقات التعاون الكاملة بين الدول العربية وإيران، ولكن بشرطين أساسيين: أن تكون قائمة على مبدأ حسن الجوار، وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول واحترام سيادتها“.

وقطعت السعودية وبعض البلدان العربية من بينها البحرين، علاقاتها الدبلوماسية مع إيران منذ مطلع يناير/ كانون الثاني 2016، على خلفية قيام محتجين إيرانيين بإحراق مبنى سفارة المملكة في طهران وقنصليتها في مدينة مشهد شمال شرق البلاد، على خلفية إعلان الرياض إعدام رجل الدين الشيعي، نمر باقر النمر، بعد إدانته بالإرهاب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com