تحركات ميدانية لسليماني في سوريا تحسبًا لمواجهة محتملة مع أمريكا

تحركات ميدانية لسليماني في سوريا تحسبًا لمواجهة محتملة مع أمريكا

المصدر: الأناضول

تحركات ميدانية لقائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، في الأراضي السورية، أثارت تساؤلات حول ما إذا كانت إيران تضع قواها على أهبة الاستعداد لمواجهة محتملة مع أمريكا؟.

مصادر محلية كشفت لوكالة الأناضول التركية أنّ سليماني وجه المجموعات الإرهابية التابعة لإيران في سوريا، إلى الاستعداد لحرب محتملة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وبينما يكتنف الغموض المشهد الحالي، فإنّ المصادر ذكرت أن سليماني زار أمس الخميس، مدينة البوكمال التابعة لمحافظة دير الزور جنوب شرقي سوريا، على الحدود مع العراق.

ووفق المصادر فإنّ سليماني زار أيضًا معسكرات المجموعات الإرهابية التابعة لإيران، وسط إجراءات أمنية مشددة، والتقى المستشارين العسكريين للحرس الثوري، وقيادات مختلف تلك المجموعات في المنطقة.

وأشارت أن الرجل الأقوى في الحرس الثوري الإيراني طلب التجهيز لحرب محتملة مع الولايات المتحدة، وأكد عدم وجود خلاف مع النظام السوري بخصوص مواجهتها.

ولفتت المصادر إلى أن سليماني زار كذلك محطة ”T2“ النفطية في بادية دير الزور الشرقية، الواقعة على خط النفط الواصل بين العراق وسوريا.

وتتزامن زيارة قائد فيلق القدس للمنطقة، مع استئناف الولايات المتحدة تدريب الجيش السوري الحر في قاعدة التنف جنوب سوريا، وذلك بعد أن أوقفت دعمه منذ قرابة عام.