تقرير: صفقة إس-400 تهدد خطة تركيا لإنتاج مقاتلة

تقرير: صفقة إس-400 تهدد خطة تركيا لإنتاج مقاتلة

المصدر: واشنطن – إرم نيوز

رأى محلل إستراتيجي تركي أن تركيا تعرض خطتها لإنتاج مقاتلة خاصة بها للخطر، بشرائها صواريخ إس-400 الروسية وإثارة غضب حلفائها الغربيين.

وأشار غونول تول في تقرير نشره معهد سياسات الشرق الأوسط في واشنطن أمس الثلاثاء، إلى أن طرد أنقرة من برنامج إنتاج الطائرة الشبح الأمريكية إف-35 سيكلفها حوالي 9 مليارات دولار، قيمة قطع الغيار التي تقوم بتصنيعها للطائرة الشركات التركية.

وأوضح الكاتب في تقريره، أن تركيا كانت تأمل من خلال شراء 100 مقاتلة إف-35 بأن تحصل أيضًا على التكنولوجيا اللازمة للمضي قدمًا في صناعة مقاتلتها الخاصة بها والتي عرضت نماذج منها في معرض باريس أخيرًا.

وقال:“تسعى تركيا إلى إنتاج طائرة خاصة بها كبديل عن مقاتلات إف 16 الأمريكية التي تقوم بتصنيعها بترخيص من شركة لوكهيد مارتن… لكنها لا تزال بحاجة للعمل مع الشركات الغربية من أجل تطوير الأنظمة الرئيسة لتلك الطائرة.“

وأضاف:“المشكلة الآن هي أنها لن تحصل على التكنولوجيا التي كانت تتطلع إليها بعد طردها من برنامج تصنيع طائرة اب-35… كما أن العقوبات التي قد تفرضها واشنطن على تركيا بسبب شرائها صواريخ روسية لن تهدد خططها لإنتاج مقاتلتها الخاصة فحسب، بل أيضًا برنامج تحديث مقاتلات إف-16 التي تملكها.“

ولفت التقرير إلى أن تركيا ستظل بحاجة لمقاتلة متطورة وقد تتجه لشراء طائرة سوخوي-57 الروسية ”التي يتوقع أن يقدمها لها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بكل سرور“ على الرغم من عدم توافق تلك الطائرة مع أنظمة الدفاع الغربية في تركيا.

وختم قائلًا:“على أي حال فإن الرئيس رجب طيب أردوغان الذي فاجأ الجميع بإبرامه صفقة إس-400 قد يختار الطائرة الروسية رغم عيوبها، وستكون خطوة رئيسة أخرى تتخذها تركيا لتأكيد استقلاليتها عن الغرب.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com