كوريا الشمالية تحتجز طاقم سفينة صيد روسية

كوريا الشمالية تحتجز طاقم سفينة صيد روسية

المصدر: رويترز

قالت السفارة الروسية في كوريا الشمالية، اليوم الأربعاء، إن كوريا الشمالية تحتجز طاقم سفينة صيد مؤلفًا من 15 روسيًّا واثنين من كوريا الجنوبية، بسبب انتهاكها للوائح الدخول.

وقالت السفارة الروسية في العاصمة بيونغ يانغ عبر صفحتها على ”فيسبوك“، إن خفر السواحل الكوري الشمالي احتجز الطاقم يوم الـ17 من يوليو/ تموز، وإنهم محتجزون -حاليًّا- في فندق بمدينة ”وونسان“.

وأضافت سفارة موسكو في كوريا أن سفينة الصيد في ”وونسان“ أيضًا.

وذكرت السفارة نقلًا عن وزارة الشؤون الخارجية في كوريا الشمالية، أن الطاقم محتجز ”لخرقه قواعد الدخول والبقاء“ في البلاد.

ولم يكن لدى متحدثة باسم وزارة الخارجية الكورية الجنوبية تعليق فوري بشأن احتجاز اثنين من أبناء كوريا الجنوبية.

وسمحت كوريا الشمالية ،يوم الاثنين، لمسؤولين من القنصلية الروسية بمقابلة الطاقم. وقال المسؤولون الروس إن أفراد الطاقم بصحة جيدة.

وقالت السفارة الروسية إنها ”على اتصال دائم“ مع حكومة كوريا الشمالية وتتخذ جميع الإجراءات اللازمة لحل الأمر.

ًوحافظت روسيا على علاقات وثيقة نسبيًّا مع كوريا الشمالية وظلت شريكًا تجاريًّا منتظمًا.

وسعت كوريا الجنوبية لتخفيف التوتر مع جارتها الشمالية، لكن مواطنيها ما زالوا ممنوعين من الذهاب إلى كوريا الشمالية دون إذن من الحكومة في سول.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com