تقارير: روحاني رفض مقترحات فرنسية تتعلق بالحفاظ على الاتفاق النووي

تقارير: روحاني رفض مقترحات فرنسية تتعلق بالحفاظ على الاتفاق النووي

المصدر: إرم نيوز

كشف مصدر في الرئاسة الإيرانية، اليوم الإثنين، أن الرئيس حسن روحاني رفض المقترحات التي تقدم بها نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمتعلقة بوقف طهران تقليص التزاماتها النووية ووقف أنشطتها في الشرق الأوسط، والضغط على ميليشياتها في المنطقة مقابل وفاء الدول الأوروبية بالتزاماتها في الاتفاق النووي المبرم عام 2015.

ونقل الموقع الإيراني الإخباري ”آخرين خبر“، عن المصدر دون الكشف عن هويته، قوله: ”في الأسبوع الماضي، جاء كبير مستشاري الرئيس الفرنسي إلى طهران وقدم رسالة مكتوبة إلى الرئيس روحاني تحمل مقترحات من نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، تتعلق بالحفاظ على الاتفاق النووي“.

وأشار المصدر إلى أن ”روحاني خلال استقباله مستشار الرئيس الفرنسي إيمانويل بون، وبعد استلامه الرسالة الفرنسية، أكد له أن طهران ترفض المقترحات الفرنسية ولا يمكن أن تقبل بها؛ لأنها أقل بكثير من حقوق إيران في الاتفاق النووي، وستواصل العمل بتقليص التزاماتها النووية“.

وكانت مواقع إخبارية إيرانية أشارت إلى بنود بعض المقترحات الفرنسية، والتي تشمل الخطوة الأولى منها ”تقديم إيران بعض التنازلات بشأن دورها في الشرق الأوسط، والضغط على القوى التي تدعمها في العراق لوقف تحريضها على القوات الأمريكية هناك“.

كما تطالب المبادرة ”بتقليص الانتشار العسكري للقوات الإيرانية والقوات الموالية لها مثل حزب الله في سوريا، والضغط على المتمردين الحوثيين في اليمن بوقف استهداف السعودية عبر الطائرات المسيرة أو الصواريخ“.

وبحسب ما ذكرت وكالة أنباء ”فارس نيوز“ الإيرانية، فإن ”المبادرة تطالب واشنطن برفع العقوبات عن طهران، وتطالب إيران بالتزام الاتفاق النووي“، كما تشمل المبادرة ”العودة إلى ما قبل فرض أمريكا العقوبات بشكل كامل على 8 دول كانت قد استثنتها من العقوبات، وإعادة تصدير النفط الإيراني للدول الـ8 قد تؤدي لانتعاش الاقتصاد الإيراني ولو جزئيًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com