أردوغان يخطب ود ترامب لإنقاذه من عقوبات أمريكية وشيكة

أردوغان يخطب ود ترامب لإنقاذه من عقوبات أمريكية وشيكة

المصدر: فريق التحرير

حاول  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الأحد، كسب ود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لإنقاذ تركيا من عقوبات أمريكية وشيكة لشرائها أنظمة الدفاع الجوي الروسية، بإدلائه تصريحات للصحافيين قال فيها  إن ترامب  يملك سلطة إنقاذ أنقرة عن فرض عقوبات ويستطيع إيجاد ”حل وسط“ في هذا الخلاف.

وجاءت تصريحات أردوغان بعد يومين من استلام تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي أول شحنة من قطع منظومة الدفاع الصاروخي الروسية المتقدمة إس-400، رغم تحذير واشنطن من أن هذا الإجراء قد يتبعه عقوبات أمريكية.

ونقلت محطة خبر ترك التلفزيونية عن أردوغان قوله أمام صحفيين أتراك إن ترامب ”لديه سلطة الإحجام عن أو تأجيل (تطبيق) قانون مجابهة خصوم الولايات المتحدة بالعقوبات“، في إشارة إلى العقوبات الأمريكية الرامية لمنع الدول من شراء عتاد عسكري من روسيا.

قال تقرير لوكالة ”بلومبرغ“ الأمريكية إن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستعلن الأسبوع المقبل حزمة عقوبات اقتصادية على تركيا بسبب شرائها صواريخ ”اس-400“ الروسية للدفاع الجوي.

ونقل التقرير عن مصادر مطلعة قولها أمس السبت، ”إن حزمة العقوبات التي هي بحاجة لموافقة ترامب سيتم إعلانها بعد عدة أيام حتى لا تتزامن مع ذكرى الانقلاب الفاشل ضد أردوغان في 15 تموز (يوليو) 2016 والذي اتهم مقربين من الرئيس التركي واشنطن بالتورط فيه“.

وبينت المصادر أن فريقًا مكلفًا من قبل ترامب أقر حزمة من 3 مجموعات من العقوبات تهدف إلى معاقبة تركيا بموجب قانون جديد يتيح لواشنطن اتخاذ إجراءات عقابية ضد أي طرف يبرم صفقات سلاح كبيرة مع روسيا أو دول أخرى مصنفة كعدو.

وأشارت الوكالة في تقريرها إلى أن خطة العقوبات على تركيا تم إعدادها بعد مناقشات بين مسؤولي وزارة الدفاع الأمريكية ومجلس الأمن القومي في الأيام الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com