ناشط إصلاحي: دعم التيار لروحاني في الانتخابات خطأ استراتيجي من الإصلاحيين

ناشط إصلاحي: دعم التيار لروحاني في الانتخابات خطأ استراتيجي من الإصلاحيين

المصدر: إرم نيوز

هاجم الناشط الإصلاحي الإيراني جلال جلالي زاده، الأحد، الرئيس حسن روحاني، معتبرًا أن الأخير أضر بسمعة ومكانة التيارالإصلاحي في البلاد.

وقال زاده في مقابلة مع صحيفة ”اعتماد“ الإصلاحية، إن ”دعم التيار الإصلاحي للرئيس حسن روحاني في الفوز بولاية رئاسية ثانية، خطأ استراتيجي من قبل الإصلاحيين“.

وأضاف أن ”عجز روحاني في تحقيق برامجه ووعوده الانتخابية أصاب الإصلاحيين بخيبة أمل وأضر بسمعتهم ومكانتهم في الداخل الإيراني“، مبينًا أن ”الإصلاحيين لا يتمتعون بسلطة داخل البرلمان أو الحكومة الحالية“.

وأشار إلى أنه ”عندما يقول إسحاق جهانغيري النائب الأول للرئيس الإيراني، إنه لا يتمتع بصلاحية مدير مكتب رئاسة الجمهورية، فهذا يعني أن الإصلاحيين ليس لهم أي تأثير على الحكومة“.

وأردف زاده، أن ”روحاني تمكن من تدمير المكانة الاجتماعية للتيار الإصلاحي وإضعافه، وهذا ما سيؤثر عليه في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقبلة“.

وتمكن روحاني من الفوز بولاية ثانية في الانتخابات التي جرت في 19 من أيار/مايو 2017، بعد تقدمه الكبير على منافسه الأساسي المحافظ إبراهيم رئيسي، وانسحاب المنافس الإصلاحي إسحاق جهانغير“، لصالح روحاني.

ومن المقرر أن تشهد إيران في 27 من أيار/مايو 2020، إجراء انتخابات برلمانية، حيث تشهد البلاد سجالاً سياسيًا بين الإصلاحيين وخصومه المحافظين الأصوليين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com