بريطانيا تتهم إيران رسميًا بمحاولة احتجاز سفينة تابعة لها وطهران تنفي 

بريطانيا تتهم إيران رسميًا بمحاولة احتجاز سفينة تابعة لها وطهران تنفي 

المصدر: فريق التحرير

أعلنت الحكومة البريطانية اليوم الخميس أن ثلاث سفن إيرانية حاولت اعتراض سبيل ناقلتها ”بريتيش هيريتدج“ في مضيق هرمز، لكنها انسحبت بعد تحذيرات من فرقاطة، الأمر الذي نفته طهران.

وقال ممثل للحكومة البريطانية في بيان: ”الفرقاطة ”مونتروز“ اضطرت للتمركز بين السفن الإيرانية وبريتيش هيريتدج وأصدرت تحذيرات شفهية للسفن الإيرانية التي ابتعدت حينها“.

وأضاف ممثل الحكومة البريطانية: ”نحن قلقون إزاء هذا التصرف ونواصل حث السلطات الإيرانية على تهدئة الوضع في المنطقة“.

وتعليقًا على التصريحات البريطانية قال وزيرالخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن ”زعم لندن بشأن محاولة طهران احتجاز ناقلة نفط بريطانية لا قيمة له“، كما نفى الحرس الثوري تلك الاتهامات.

وكان مسؤول بوزارة الدفاع الأمريكية قد قال في وقت سابق ”إن 5 زوارق يُعتقد أنها تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من ناقلة نفط بريطانية في الخليج الأربعاء وطلبت منها التوقف في المياه الإيرانية بالقرب من موقعها، لكنها انسحبت بعد تحذير فرقاطة بريطانية“.

ويأتي الحادث بعد قرابة أسبوع من احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية الناقلة الإيرانية (جريس 1) قبالة ساحل جبل طارق للاشتباه بأنها تخرق بنقلها النفط إلى سوريا عقوبات فرضها الاتحاد الأوروبي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com