أفغانستان تفرج عن عسكريين إيرانيين اعتقلا بتهمة نقل أسلحة لطالبان

أفغانستان تفرج عن عسكريين إيرانيين اعتقلا بتهمة نقل أسلحة لطالبان

المصدر: طهران - إرم نيوز

أطلقت السلطات الأمنية الأفغانية، يوم الأربعاء، سراح ضابط وجندي إيرانيين اعتقلا يومًا واحدًا، بعدما دخلا الحدود الأفغانية بشكل غير قانوني في إقليم فرح غرب البلاد، بتهمة نقل أسلحة لحركة طالبان.

ونقلت إذاعة ”دويتشه فيله“ الألمانية باللغة الفارسية عن المتحدث باسم الشرطة الأفغانية ”محب الله محب“، قوله إنه ”تم إطلاق سراح الإيرانيين المعتقلين بعد محادثات مع السفارة الإيرانية في كابول”، مضيفًا أن ”المعتقلين هما ضابط وجندي جرى تسليمهما للسفارة الإيرانية“.

وأوضح أنه ”بعد التحقيقات التي أجرتها أجهزة ومؤسسات الأمن الأفغانية مع المعتقلين الإيرانيين، تبين أنهما دخلا الحدود الأفغانية وتحديدًا إقليم فرح غرب البلاد عن طريق الخطأ“.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم حاكم إقليم فرح، ”غلام فاروق باريكزاي“، في تصريح لقناة طلوع الأفغانية، ”إنه جرى الثلاثاء اعتقال اثنين من القوات العسكرية الإيرانية أحدهما ضابط وآخر جندي“، مشيرًا إلى أنه تمت أيضًا مصادرة مركبة عسكرية ومدفع رشاش منهما.

وقال مسؤولون محليون أفغان إن إيران اعتقلت 20 عاملًا أفغانيًا ردًا على هذه الخطوة، وقطعت إمدادات الكهرباء عن المنطقة.

وتؤكد تقارير دولية أن إيران تقوم بنقل الأسلحة إلى حركة طالبان في أفغانستان؛ التي تسيطر على نطاق واسع من أجزاء إقليم غرب الواقعة غرب أفغانستان والمحاذية للحدود الإيرانية، ما يسهل عملية تهريب الأسلحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com