في قداس خاص.. البابا فرنسيس يدافع عن المهاجرين ويدعو لمساعدتهم

في قداس خاص.. البابا فرنسيس يدافع عن المهاجرين ويدعو لمساعدتهم

المصدر: رويترز

قال البابا فرنسيس اليوم الإثنين، إن ”الجميع“ مسؤولون عن مساعدة المهاجرين، في لوم غير مباشر لوزير الداخلية الإيطالي ماتيو سالفيني، الذي يسعى لإغلاق موانئ بلاده أمام سفن إنقاذ المهاجرين غير الحكومية.

وأقام البابا فرنسيس قداسًا مغلقًا من أجل المهاجرين في كاتدرائية القديس بطرس في الذكرى الـ6 لزيارته جزيرة ”لامبيدوسا“ جنوب إيطاليا، التي وصل إليها عشرات الآلاف من المهاجرين في السنوات القليلة الماضية قادمين من شمال أفريقيا، ولاقى الآلاف حتفهم في البحر أثناء محاولة الوصول إلى هناك.

وقال البابا ”هؤلاء الضعفاء (بيننا) يتم نبذهم وخداعهم ليلقوا حتفهم في الصحراء، هؤلاء الضعفاء يتم تعذيبهم وإساءة معاملتهم وانتهاك حقوقهم في مخيمات احتجاز، هؤلاء الضعفاء، يواجهون أمواج البحر التي لا ترحم، هؤلاء الضعفاء يتم تركهم في مراكز استقبال لفترت أطول بكثير من أن توصف بالمؤقتة“.

وجرى نقل القداس بالتلفزيون، لكن لم يُسمح للصحفيين وعامة الناس بحضوره، وحضر القداس نحو 250 شخصًا، بينهم مهاجرون ومتطوعون وممثلون لجماعات كنسية ومنظمات أخرى تساعد المهاجرين.

وتبنت إيطاليا الشهر الماضي قواعد جديدة تهدد السفن التابعة للمنظمات غير الحكومية، التي تدخل المياه الإقليمية دون إذن، بغرامات كبيرة ومصادرة السفن، واعتقلت السلطات قائدة إحدى السفن.

ووصل المزيد من المهاجرين إلى شواطئ إيطاليا أمس الأحد على متن سفينة إنقاذ انتهكت الحظر الذي يفرضه سالفيني، في ثاني واقعة من نوعها خلال أسبوع.

وقال البابا فرنسيس في عظته اليوم الإثنين ”يتعين مساعدة الأكثر ضعفًا والأكثر عرضة للأذى“، مضيفًا أن ”هذه مسؤولية جسيمة، لا أحد معفى منها إذا كنا نريد تنفيذ مهمة الإنقاذ والتحرير التي دعانا الرب للمساعدة فيها“.