الحكم بسجن معارض بارز اتهم النظام الإيراني بتزوير انتخابات 2009

الحكم بسجن معارض بارز اتهم النظام الإيراني بتزوير انتخابات 2009

المصدر: إرم نيوز

حكمت المحكمة الخاصة بموظفي الدولة في إيران اليوم السبت، بالسجن لمدة عامين ضد القيادي في حزب ”جبهة المشاركة الإسلامية“ أحد الأحزاب الإصلاحية، محمد رضا خاتمي، بعد أن اتهم النظام بتزوير نتائج الانتخابات الرئاسية عام 2009 لصالح الرئيس السابق محمد أحمدي نجاد.

ونقلت وكالة أنباء ”ميزان“ التابعة للقضاء الإيراني، عن غلام حسين إسماعيلي، المتحدث باسم القضاء قوله، إن ”القضاء الإيراني أصدر حكمًا تعزيريًا بالسجن لمدة عامين على نائب رئيس البرلمان الأسبق محمد رضا خاتمي، على خلفية التهمة التي وجهها لوزارة الداخلية بتزوير الانتخابات الرئاسية عام 2009، والتي شهدت هزيمة مرشح الإصلاحيين مير حسين موسوي“.

وقالت وكالة أنباء ”فارس نيوز“، إن ”السياسي الإصلاحي محمد رضا خاتمي حكم عليه بالسجن لمدة عامين لنشره الأكاذيب وتشويش الرأي العام في إيران“.

من جانبه، نفى محمد رضا خاتمي، علمه بالحكم الذي أصدرته محكمة موظفي الدولة بعد أربع جلسات من المحاكمة غير العلنية في طهران، كما أكد ذلك محاميه، أمير حسين آبادي، مضيفًا أنه ”لم يتم إبلاغه بذلك حتى عن طريق النظام الإلكتروني المعمول به لدى السلطات القضائية“.

وفي ديسمبر/ كانون أول 2018، قال محمد رضا خاتمي إن ”الجناح المتشدد في إيران زور انتخابات الرئاسة عام 2009، ما أدى إلى احتجاجات عارمة ضد النظام“.

وأضاف خاتمي: ”لقد كان هناك تزوير في مقر وزارة الداخلية، وتمت إضافة ثمانية ملايين صوت إلى صناديق الاقتراع.. يقال إن 39 مليون شخص صوتوا في البلاد، بينما لا يتجاوز عدد المصوتين 32 مليونًا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com