الشقيقان كواشي لم يسبق أن دخلا الجزائر

الشقيقان كواشي لم يسبق أن دخلا الجزائر

الجزائر ـ قال مصدر أمني جزائري، اليوم السبت، إن الشقيقين الراحلين سعيد وشريف كواشي، المتهمان بتنفيذ هجوم ”شارلي إبدو“ الدامي بباريس، ”لم يسبق أن زارا الجزائر من قبل“.

وأوضح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن ”الشقيقان شريف وسعيد كواشي لم تطأ أقدامهما الجزائر من قبل“، وذلك رغم أنهما فرنسيان من أصل جزائري.

وأضاف المصدر ”لقد تحققنا من الأمر على مستوى شرطة الحدود وهذان الشخصان لم يسبق أن أقاما في الجزائر“.

وينحدر والد الشقيقين كواشي من محافظة سوق اهراس شرقي الجزائر، لكنه لم يزر الجزائر منذ أكثر من عشرين سنة.

وقتل 12 شخصًا، وأصيب 11 آخرون، الأربعاء الماضي، في هجوم استهدف مجلة ”شارلي إيبدو“ الأسبوعية الساخرة في باريس، يتهم الشقيقان بالوقوف وراءه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com